قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كالعادة، يواصل المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي إثارة الجدل بعدما تورط مساء السبت في مشاجرة بالقرب من مدينة بريشيا تسبب بفقدان أحد الأشخاص لعدد من أصابعه فيما نفى شقيقه بشدة حدوث الواقعة.

وذكرت صحيفة لاغازيتا ديلو سبورت الإيطالية نقلاً عن صحف محلية مهتمة بأخبار مدينة بريشيا أن الدولي الإيطالي السابق بالوتيلي تورط في مشاجرة ما تسبب بفقدان أحد الأشخاص ثلاثة من أصابعه!

وأضافت الصحيفة الإيطالية الشهيرة أن شقيق بالوتيلي الذي كان متواجداً معه سارع على الفور إلى نفي تلك الإدعاءات والمزاعم مؤكداً عدم حدوث مشاجرة على الإطلاق.

ويعيش بالوتيلي أوقاتاً صعبة بعدما أعاره ناديه ليفربول الإنكليزي إلى صفوف ميلان الإيطالي في الموسم المنصرم لكنه فشل في إثبات جدارته بارتداء قميص اللومباردي.

وظهر بالوتيلي بوجه شاحب وبعيد تماماً عن مستواه المعهود ما تسبب باستبعاده من قائمة "الأزوري" المشاركة في كأس الأمم الأوروبية المقامة حالياً على الأراضي الفرنسية حتى الـ10من الشهر المقبل بأمر من المدرب أنطونيو كونتي.

وكانت تقارير صحفية إيطالية قد تحدثت أن بالوتيلي بات قريباً للانتقال إلى صفوف لاتسيو في ظل عدم رغبة المدرب الألماني يورغن كلوب في استعادة خدمات المهاجم المثير للجدل وعودته من جديد إلى ملعب "أنفيلد رود".