قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

شنت مجموعة من جماهير نادي نابولي هجوماً لاذعاً على مهاجم ميلان ماريو بالوتيلي قبل مباراة الفريقين مساء الاثنين في ختام الجولة السادسة والعشرين من الدوري المحلي.

وذكرت شبكة ميديا ست الإيطالية أن مجموعة من أنصار وجماهير نابولي هاجمت فندق إقامة ميلان ليل الأحد-الاثنين وأطلقت هتافات معادية بحق مهاجم الروسنيري ماريو بالوتيلي.
وأضافت الشبكة الإيطالية أن أكثر من 200 مشجع لفريق الجنوب الإيطالي هاجموا فندق إقامة ميلان وإطلاق صيحات عنصرية بحق المهاجم المثير للجدل.
وأشارت إلى أن مسؤولي النادي اللومباردي استدعوا قوات من الشرطة لإبعاد جماهير نابولي المستفزة قبل أن تتطور الأمور وتخرج عن السيطرة.
ولفتت إلى أن بالوتيلي لم يترك الأمر يمر مرور الكرام بل رد على جماهير نابولي وشتمهم وهو ما أشعل هتافات المشجعين لتتدخل قوات الشرطة والأمن الداخلي حيث نجحت في مهمتها في إقناع الجماهير في المغادرة بعيداً عن فندق إقامة ميلان.
وكان ميلان قد أسدى خدمة كبيرة إلى غريمه التقليدي يوفنتوس حامل اللقب في الأعوام الأربعة اأاخيرة بحرمانه نابولي من استعادة الصدارة عندما أرغمه على التعادل 1-1 على ملعب "سان باولو".
وفرط نابولي في استعادة الصدارة من يوفنتوس الذي كان سقط في فخ التعادل أيضاً أمام مضيفه بولونيا صفر-صفر يوم الجمعة الماضي، فبقي ثانيا بفارق نقطة واحدة خلف فريق "السيدة العجوز".