قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أثارت صورة انتشرت بشدة على موقع التواصل الاجتماعي تجمع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مع إحدى الفتيات الحسناوات في جزيرة إيبيزا الإسبانية الكثير من التكهنات والتساؤلات.

ورأى كثيرون أن النجم البرتغالي الفائز مع ناديه ريال مدريد الإسباني بلقب دوري أبطال أوروبا ومع منتخب بلاده بكأس الأمم الأوروبية في عام 2016 ربما يكون قد دخل في علاقة عاطفية جديدة مع هذه الفتاة المثيرة.

وعلى الفور، تحدثت الفتاة الحسناء التي اتضح لاحقاً أنها عارضة أزياء لصحيفة "تشي" حول الصورة الشهيرة مؤكدة في الوقت نفسه على أنه لا توجد أي علاقة عاطفية على الإطلاق بينها وبين كريستيانو رونالدو

وقالت عارضة الأزياء الإيطالية كريستيا بوتشينو إنها وصلت إلى هذا المكان وكان كريستيانو رونالدو موجوداً هناك مشيرة إلى أنهما تقابلا وجهاً لوجه ونظر كل منهما إلى الآخر.

ولفتت إلى النجم البرتغالي وجه دعوة إلى الفتاة الحسناء من أجل تناول العشاء معه مثل أي رجل أنيق... واصفاً إياه بأنه "كان رائعاً للغاية".

واستطردت في حديثها عن كريستيانو قائلة:"كل ما أردت أن أقوله أن رونالدو شخص جميل، عندما تعرف شخصاً تكتشف الكثير عن شخصيته، عندما تراه أمام عينيك وهذا ما حدث معي عندما رأيته.. رونالدو رجل حقيقي ويعرف جيداً كيف يجذب المرأة نحوه".

ولا يزال الدون البرتغالي يقضى عطلته الصيفية برفقة أسرته وعائلته في جزيرة إيبيزا بعد موسم مذهل له على الصعيد الشخصي إذ توج بلقبي دوري الأبطال وكأس الأمم الأوروبية بالإضافة إلى أنه أحرز لقب هداف المسابقة القارية على مستوى الأندية.