قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

شدد النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش على أنه لا يفكر حالياً سوى في مساعدة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو على تحقيق إنجازات مهمة مع مانشستر يونايتد الإنكليزي في الموسم المقبل.

وقال إبراهيموفيتش في حوار حصري مع موقع "Goal" الشهير إنه تلقى العديد من العروض من الأندية الأميركية عندما قرر الرحيل عن صفوف باريس سان جيرمان منوهاً إلى أنه كان يستحيل عليه عدم قبول عرض مانشستر يونايتد والعمل مع صديقه جوزيه مورينيو.

وأوضح أنه يشعر بأنه في صحة ولياقة بدنية عالية مشدداً على أنه يستطيع اللعب لخمس سنوات مقبلة على الرغم من أنه سيكمل عامه الـ35 في شهر أكتوبر المقبل.

وأشار إلى أنه قد يختتم مسيرته في الدوري الأميركي لكنه في الوقت الراهن يعد لاعباَ ضمن صفوف مانشستر يونايتد وكل ما يشغل تفكيره هو كيفية مساعدة فريقه ومدربه على تحقيق "أهداف" الموسم المقبل.

ولفت إلى أن كل شيء يبقى وارداً في عالم كرة القدم إذ طلب منه زميله السابق في باريس سان جيرمان ديفيد بيكهام الالتحاق بناديه الجديد ميامي الذي قد يتواجد في الدرجة الأولى في عام 2018.

وفي هذا الصدد، شدد إبراهيموفيتش على أن بيكهام يعد صديقاً مقرباً له كاشفاً على أن الأخير طلب منه بالفعل اللعب لفريقه قبل أن يستدرك قوله بأنه لم يقرر شيئاً حتى الآن وفقط يضع كامل تركيزه مع مانشستر يونايتد.

ويمتلك إبراهيموفيتش خبرة واسعة في الملاعب الأوروبية حيث دافع عن ألوان كل من يوفنتوس وإنتر وميلان في إيطاليا وأياكس أمستردام الهولندي وبرشلونة الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي إلى جانب ناديه الأم مالمو السويدي محققاً خلال مسيرته الكروية 29 لقباً.