قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بدأت الشكوك تحوم حول مستقبل النجم الويلزي غاريث بيل جناح ريال مدريد بعد تراجع مستواه وتحديدا خلال مباراة الكلاسيكو أمام برشلونة، فضلا عن معاناته من الإصابات بشكل متكرر.

ويواجه جناح ريال مدريد خطر الغياب عن الملاعب حتى نهاية الموسم، بعدما تعرض لإصابة جديدة في ربلة الساق مباشرة بعد عودته اثر غياب فترة هي الاطول منذ انضمامه الى النادي الملكي قبل 4 اعوام.

وكان بيل اضطر الى ترك الملعب في الدقيقة 38 من مباراة الكلاسيكو التي خسرها النادي الملكي امام غريمه التقليدي برشلونة 2-3 على ملعب سانتياغو برنابيو الاحد الماضي، في الوقت الذي كان فيه عائدا للتو من اصابة في الكاحل.

وذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية أن تكرار إصابات اللاعب الذي كلف النادي الملكي أكثر من 85 مليون جنيه إسترليني تثير الشكوك في ريال مدريد حول جاهزيته على المدى الطويل، مشيرة إلى أن النجم الويلزي تعرض ل 17 إصابة منذ التحاقه بريال مدريد صيف 2013.

وأكدت الصحيفة أن حالة بيل تثير الكثير من الشكوك داخل أروقة النادي الملكي وتطرح العديد من التساؤلات حول جاهزيته على المدى البعيد مع ريال مدريد.

ولعب بيل 26 مباراة فقط هذا الموسم وسجل 9 اهداف، وهو كان غاب لنحو 3 اشهر في الفترة بين تشرين الثاني/نوفمبر وشباط/فبراير الماضيين بسبب اصابة في اربطة الكاحل.

كما شارك بيل خلال موسم 2014 ـ2015 في 4200 دقيقة كأعلى موسم يشارك فيه لكن الموسم الماضي لم يكمل نصف هذه الدقائق، وذلك بسبب الإصابات في الكاحل وأوتار الركبة على فترات متقطعة.