قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خطف الثنائي الأرجنتيني ليونيل ميسي والفرنسي عثمان ديمبيلي الأنظار بسبب طريقة احتفالهما بالهدف الثالث في المواجهة التي جمعت برشلونة بمضيفه إشبيلية في الجولة الخامسة والعشرين من بطولة الإسباني .

وكان برشلونة قد تغلب على مضيفه إشبيلية بأربعة أهداف مقابل هدفين ، نجح خلالها ميسي في إحراز ثلاثة أهداف في المباراة (هاتريك) .

وتناولت وسائل الإعلام الإسبانية الطريقة التي احتفل بها ميسي مع ديمبيلي بالهدف الثالث ، حيث بدت وكأنها نسخة كربونية للطريقة التي احتفل بها نجما منتخب البرازيل بيليه و جارزينيو في بطولة كأس العالم 1970 المقامة بالمكسيك.

وكان ديمبيلي قد حمل ميسي الذي لوح بيده اليمنى تعبيراً عن سعادته بهدفه الثالث في المباراة، تماماً مثلما فعل النجم البرازيلي بيليه الذي لوح بيده وهو محمول من زميله جارزينيو فرحاً بتتويج بلاده بكأس العالم للمرة الثالثة بعد الفوز التاريخي على إيطاليا بأربعة أهداف مقابل هدف في المباراة النهائية .

ولم تختلف الصورتان سوى في رقم القميص الذي ارتداه جارزينيو وديمبيلي ، حيث كان البرازيلي يحمل القميص رقم 7 بينما المهاجم الفرنسي ارتدى القميص رقم 11 ، في الوقت الذي ارتدى ميسي و بيليه القميص رقم 10.

ومثلما تعكس طريقة احتفال بيليه وجارزينيو في مونديال 1970 علاقتهما القوية ، فإن الأمر كذلك بين ميسي و ديمبيلي حيث تجمعهما صداقة قوية داخل الملعب وخارجه ، رغم ان الأخير انضم للفريق الكتالوني قبل عام ونصف العام تقريباً.