قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

شن المدافع الأرجنتيني الاسبق اوسكار روجيري هجوماً قوياً على مواطنه ليونيل ميسي مهاجم نادي برشلونة الإسباني محملاً إياه مسؤولية الإقصاء المّر أمام ليفربول الإنكليزي في الدور نصف النهائي في مسابقة دوري أبطال أوروبا .

وكان برشلونة قد خسر لقاء الإياب خارج قواعده بأربعة اهداف نظيفة، بعدما كسب موقعة الذهاب على ملعبه بـ "الكامب نو" بثلاثية نظيفة.

و بدأ روجيري الذي يعمل محللاً لقناة "فوكس سبورت" حديثه بقوله : " هكذا هو ميسي لن يثور و لن يغضب ، فهو يفتقد لشخصية القائد للقيام بدور هام في الفريق  وتحفيز زملائه".

واضاف بطل العالم عام 1986 قوله :" ميسي انتهى به الأمر مجدداً بالنظر إلى الأرض ، تماماً مثلما فعل مع المنتخب الأرجنتيني عندما خذل زملاءه في بطولات مختلفة".

يشار الى أن روجيري لم يكن الوحيد الذي انتقد ميسي جراء الخسارة أمام ليفربول ، حيث واجه النجم الأرجنتيني حملة انتقادات لاذعة من وسائل الإعلام و الجماهير بعدما عجز عن تجنب فريقه للإقصاء من البطولة.