قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عمق توتنهام الإنكليزي، وصيف بطل مسابقة دوري أبطال أوروبا، جراح ريال مدريد الإسباني بالفوز عليه 1-صفر الثلاثاء على ملعب "أليانز أرينا" في ميونيخ ضمن كأس "أودي" الودية.

ودخل النادي الملكي الى مباراة الثلاثاء في هذه الدورة الرباعية التي يشارك فيها أيضا بايرن ميونيخ المضيف وفنربغشه التركي، بمعنويات مهزوزة تماما إثر خسارته المذلة أمام جاره اللدود أتلتيكو مدريد 3-7 الجمعة في مدينة نيوجيرزي الأميركية، ما جعل مدربه الفرنسي زين الدين زيدان في وضع لا يحسد عليه.

وكانت الخسارة أمام الجار المدريدي الثانية في ثلاث مباريات خاضها ريال في كأس الأبطال الدولية، بعد الأولى أمام بايرن ميونيخ 1-3، مقابل تعادل 2-2 وفوز بركلات الترجيح على أرسنال الإنكليزي.

ثم وجه توتنهام ضربة جديدة الى ريال وعقد وضع مدربه زيدان الذي يواجه مشاكل بالجملة قبيل انطلاق الموسم إن كان من ناحية الإصابات العديدة في صفوف الفريق، أبرزها لماركو أسينسيو الذي انتهى موسمه قبل أن يبدأ، أو قراره بالتخلي عن الويلزي غاريث بايل ثم تعطيل صفقة انتقاله الى الدوري الصيني وحصوله على راتب أسبوعي خيالي قدره مليون يورو.

ويدين النادي اللندني بفوزه الثاني في ثالث مباراة تحضيرية للموسم الجديد، الى هاري كاين الذي سجل الهدف الوحيد في الشوط الأول إثر خطأ من الظهير البرازيلي مارسيلو (22).

ورغم الهدف المبكر، عجز ريال عن تجنب الهزيمة في هذه المباراة التي أجرى خلالها الفريقان تعديلات بالجملة خلال الشوط الثاني دون أن يطرأ أي تعديل على النتيجة، ليتأهل توتنهام الى نهائي كأس "أودي" حيث يلتقي الأربعاء مع الفائز من المباراة المقررة لاحقا الثلاثاء بين بايرن وفنربغشه، على أن يلعب ريال مباراة المركز الثالث.

ملخص المباراة: