قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

رأت اليابانية ناومي أوساكا بعد بلوغها دور الـ16 في دورة بكين الصينية الثلاثاء، أن تدريب والدها لها هو أقرب الى "حنين"، كاشفة أن إحدى عباراته المفضلة لها هي التأكيد أن كرة المضرب "ليست علم صواريخ".

واستغنت المصنفة الأولى عالميا سابقا والبالغة من العمر 21 عاما، عن مدربين اثنين هذه السنة، ثم اعتمدت على والدها الهايتي ليونار فرانسوا للاشراف عليها.

أثبتت العلاقة "المهنية" نجاحها حتى الآن، اذ توجت اليابانية بلقب دورة أوساكا على أرضها الأسبوع الماضي، وبلغت بسهولة دور الـ16 في بكين بعد تخطي المصنفة رابعة الألمانية اندريا بتكوفيتش 6-2 و6-صفر.

وقالت اللاعبة المتوجة بلقبي فلاشينغ ميدوز الأميركية 2018 وأستراليا المفتوحة 2019 "بدا الأمر وكأني أعود الى الوراء، لأنه كان دائما متواجدا إنما في الظل في معظم الحالات".

تابعت "يمكنني القول انه الشخص الذي يعرف طريقة لعبي أكثر من أي شخص آخر. يعرف اختيار الكلمات المحفّزة، أكانت جيدة أم سيئة. بالتأكيد كان الأمر بمثابة الحنين".

وعن ماهية الكلمات التحفيزية، أجابت أوساكا ضاحكة "يحب أن يقول +إنه ليس علم الصواريخ+ وهذا محفز".

وتلتقي أوساكا حاملة اللقب في الدور المقبل الأميركية أليسون ريسك الفائزة على الاسترالية آيلا تومليانوفيتش 6-3 و3-6 و6-4.

وعلى غرار أوساكا، تأهلت الاسترالية آشلي بارتي المصنفة أولى عالميا بفوزها على الكازاخستانية يوليا بوتينتسيفا 6-4 و6-2.

وحسمت بارتي المواجهة في 76 دقيقة وخسرت إرسالها مرة وحيدة.

وتخوض بارتي الدورة بعد بلوغها نصف نهائي دورة ووهان حيث خرجت أمام البيلاروسية آرينا سابالينكا التي نجحت بالدفاع عن لقبها.

وتلتقي بارتي الصينية تشنغ سايساي الفائزة على الأميركية سلون ستيفنز الثالثة عشرة 6-3 و6-1.

وتأهلت التشيكية بترا كفيتوفا المصنفة سابعة ووصيفة 2014 بفوزها على الفرنسية كريستينا ملادينوفيتش 6-4 و6-4.

وضربت كفيتوفا التي رفعت رصيدها الى 9-1 بمواجهة ملادينوفيتش، موعدا مع السويسرية بليندا بنتشيتش المصنفة تاسعة والتي بلغت نصف نهائي فلاشينغ ميدوز. وخرجت كفيتوفا فائزة في مواجهة اللاعبين في الدور الثالث من بطولة استراليا، قبل ان ترد السويسرية في دبي.

- موراي واثق -

ولدى الرجال، نجح البريطاني أندي موراي العائد من غياب مطول بسبب إصابة وعملية جراحية في الورك، في تحقيق أول فوز كبير له بتخطيه الايطالي ماتيو بيريتيني الثالث عشر عالميا 7-6 (7-2) و7-6 (9-7).

وقال موراي (32 عاما) الذي خضع لجراحة في وركه في كانون الثاني/يناير الماضي "أعتقد ان الأمور تسير في الاتجاه الصحيح".

واستفاد الاسكتلندي، المصنف 503 عالميا راهنا وأول سابقا، من قرعة محمية لدخول الجدول النهائي للمشاركين، فقدم مستوى جيدا من الناحيتين الفنية والجسدية، فحسم المباراة في ساعتين ودقيقتين.

كما تفوق موراي ذهنيا عندما نجح في قلب تأخره وكسر إرسال خصمه ليعادل 5-5 ثم يحسم المجموعة الأولى في شوط فاصل "تاي بريك".

وفي الثانية، أنقذ كرتين لحسم المجموعة قبل ان يحسم المواجهة.

وفي ثمن النهائي، يلتقي بطل ثلاثة بطولات كبرى (فلاشينغ ميدوز 2012 وويمبلدون الإنكليزية 2013 و2016)، البريطاني الآخر كاميرون نوري.

وكان موراي حقق الأسبوع الماضي فوزه الأول في منافسات الفردي بعد عودته من الاصابة، على حساب الأميركي تنيس ساندغرين في دورة جوهاي الصينية، لكنه عانى في الدور الثاني وخسر أمام الاسترالي الشاب اليكس دي مينور.

وقال موراي "الأسبوع الماضي (في جوهاي)، وإن خسرت خسرت في الدور الثاني، شعرت أني أتمتع بمستوى المنافسة في دورات المحترفين".

وفي أبرز مباريات اليوم الثاني، تأهل النمسوي دومينيك تييم المصنف أول على حساب غاسكيه 6-4 و6-1، واليوناني ستيفانوس تسيتسيباس الثالث على الصربي دوشان لايوفيتش 4-6 و6-3 و6-4.