قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكر مصدر قضائي ان محكمة منطقة تل ابيب بدأت الاحد الاستماع للرئيس الاسرائيلي السابق موشيه كاتساف للمرة الاولى بشأن الاتهامات بالاغتصاب والتحرش الجنسي الموجهة اليه.

تل ابيب: قالت الاذاعة الاسرائيلية العامة ان كاتساف (64 عاما) وصل حوالى الساعة التاسعة (7,00 تغ) الى المحكمة يرافقه محاموه ولم يدل باي تصريحات للصحافيين المتجمعين في المكان، حسبما ذكرت الاذاعة الاسرائيلية العامة. وسيستمع الى كاتساف الذي يدفع ببراءته، على التوالي محامو الدفاع ثم ممثلي النيابة.

وهي المرة الاولى التي يدعى فيها الرئيس الاسرائيلي السابق الى تقديم روايته للوقائع في المحاكمة التي فتحت في التاسع من ايار/مايو الماضي. وتجري المحاكمة في جلسات مغلقة ويفترض ان تنتهي مبدئيا قبل عيد الفصح اليهودي الذي يبدأ في 30 آذار/مارس، حسبما ذكر مصدر قضائي.

وستعقد حتى ذلك التاريخ ثلاث جلسات اسبوعيا تستغرق كل منها ثماني ساعات. وكان القضاء الاسرائيلي وجه التهمة رسميا في 19 اذار/مارس الى كاتساف بالاغتصاب والتحرش الجنسي. ويواجه الرئيس السابق عقوبة السجن 16 عاما في حال ادانته.

وكان كاتساف (63 عاما) وهو اب لخمسة اولاد، استقال من منصبه الرئاسي في حزيران/يونيو 2007 بعدما طلب تعليق مهامه في كانون الثاني/يناير 2007 بسبب الشبهات التي كانت تحوم حوله. واتهمته عدة موظفات بالاغتصاب والتحرش الجنسي واعمال غير لائقة عندما كان وزيرا للسياحة في التسعينيات ثم رئيسا للدولة بعد انتخابه في العام الفين