قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: قال رئيس اللجنة البرلمانية المشرفة على لجنة الاستخبارات البريطانية كيم هويلز اليوم ان بلاده تقدم تضحيات فوق مستوى طاقتها على الصعيد العسكري من خلال ارسال قواتها الى اماكن متعددة في انحاء العالم محاطة بالنزاعات.
وقال هويلز الذي شغل في فترة سابقة منصب وزير الدولة للشؤون الخارجية ان الشعب البريطاني بدأت تساوره الشكوك بشدة حول الوضع الراهن للقوات المسلحة البريطانية من خلال مشاركتها في الحملات الدولية العسكرية في دول مثل افغانستان.

واضاف هويلز في تصريح صحافي انه يعتقد بأن القوات البريطانية قد لاقت من المحن والمصاعب الكثير مما لا تتحمله طاقة اي من القوات المسلحة في الدول الاخرى.

واوضح انه عندما تقرر الامم المتحدة اللجوء الى استخدام سلاح القوة فأنها تتجه الى القوات الأمريكية والبريطانية ولا تأخذ في الاعتبار القوات المسلحة من الدول الأخرى.
وقال لقد quot;تواجدنا في عدد من الدول التي بها نزاعات متعددة مثل سيراليون والبوسنة ودائما القوات البريطانية هي اول من يذهب الى هذه المناطق المحاطة بالمخاطر والمصاعبquot;.
وقال كلما زادت اعداد القتلى وزادت اعداد الاصابات كلما زاد لدى العامة من الشعب الشكوك حول ما هي الحكمة من ارسال قواتنا في هذه المناطق النائية لتواجه مثل هذه المخاطر والاهوال.