قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كمبالا: دعا الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني الأربعاء المجتمع الدولي إلى دعم قوة الاتحاد الأفريقي للسلام في الصومال، وذلك خلال زيارة قام بها لكمبالا مندوبو الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي.

وقال موسيفيني خلال لقائه وفد مجلس الأمن quot;يمكننا أن نقدم عددًا معقولاً من القوات التي يطلبها منا إخواننا وأخواتنا، لكن عليهم تأمين المال والتجهيزاتquot;. وأضاف quot;لدينا الخبرة، ولدينا التاريخ، والمسألة هي إيجاد المالquot;.

وبجنودها الذين يبلغ عددهم 4300 عنصر من إجمالي 7200، تعد أوغندا المساهم الأبرز في قوة الاتحاد الأفريقي في الصومال. وتتولى هذه القوة بتكليف من الأمم المتحدة حماية الحكومة الانتقالية الضعيفة من هجمات المتمردين الإسلاميين الشباب.

وكان المسؤولون الأوغنديون أعلنوا مرارًا أنهم قادرون على زيادة عديد الكتيبة الأوغندية، إلا أنهم يطالبون بدعم مالي ومادي.
ولم يدل وفد مجلس الأمن بأي تعليق.