قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طرابلس: ارتفعت في مدينة طرابلس شمال لبنان اليوم الخميس شعارات تندد بالزيارة التي سيقوم بها الاسبوع المقبل الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الى البلاد والتي تعرضت لانتقادات من بعض الاطراف السياسية.

وافادت وكالة فرانس برس ان مجهولين علقوا صورة للرئيس الايراني احمدي نجاد فوق جسر مشاة في منطقة ابي سمرا في طرابلس كتب عليها quot;لا مرغوب بك في لبنانquot;. ورفعت قرب الصورة لافتة كتب عليها quot;لا لولاية الفقيهquot; موقعة باسم quot;جبهة العمل الاسلامي - هيئة الطوارىءquot;، وهي مجموعة اسلامية سنية لا تتمتع بدعم شعبي كبير.

الا ان الصورة واللافتة ازيلتا على ايدي مجهولين ايضا بعد حوالى ساعة من تعليقهما. غير ان صورة ثانية للرئيس الايراني ارتفعت ايضا عند تقاطع ميدان الزاهرية في المدينة وقد شطب فيها وجه الرئيس، وكتب عليها quot;لا اهلا ولا سهلا بولاية الفقيهquot;. وحملت الصورة الثانية توقيع الجبهة السنية ايضا.

ويزور الرئيس الايراني في 13 و14 تشرين الاول/اكتوبر لبنان حيث يلتقي رئيس الجمهورية ميشال سليمان ورئيس الحكومة سعد الحريري ورئيس المجلس النيابي نبيه بري. ويرجح ان يكون له لقاء ايضا مع الامين العام لحزب الله حسن نصر الله. وتثير الزيارة جدلا في البلاد اذ رأى فيها البعض رسالة بان لبنان quot;قاعدة ايرانيةquot; متاخمة لاسرائيل، خصوصا مع احتمال ان يجول احمدي نجاد في منطقة الجنوب الحدودية مع الدولة العبرية.