قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موقع شركة quot;بيل بوتينغرquot; الانكليزية المتخصصة في العلاقات العامة

وصفت جماعة الإخوان المسلمين في مصر تعاقد الحكومة المصرية مع شركات دولية معنية بالعلاقات العامة ان الحكومة لجأت إلى شركات لـ quot;تبييض السمعةquot; لتحسين صورتها دولياً معتبرة ان الاسلوب هذا هو أسرع من إجراء الإصلاحات السياسية.


انتقدت جماعة الإخوان المسلمين في مصر تعاقد الحكومة المصرية مع شركات دولية معنية بالعلاقات العامة. وقالت الجماعة إن quot;النظام بدلاً من تحقيق تقدم ملموس على أرض الواقع لجأ الى مساعدة شركات إعلامية دولية متخصصة في تبييض السمعة لتحسين صورته أمام المجتمع الدولي، مضيفة أن quot;هذا الأسلوب هو أسرع وأسهل من إجراء الإصلاحات السياسية المشروعةquot;.

وأضافت الجماعة quot;ان عدم حكمة النظام في توجيه أموال دافعي الضرائب المصريين، والتي يجب ان تذهب الى الطرق والمستشفيات والمدارس، امتدت من الإنفاق ببذخ على الأجهزة الأمنية لعرقلة كل محاولات ومطالب التغيير من قبل المعارضة والناشطين السياسيين، إلى تمويل شركات دعاية وعلاقات عامة وجماعات الضغط في العالم لإقناع الغرب بأن هناك تقدما يحدث على ارض الواقعquot;.

وقال المهندس سعد الحسيني القيادي في الجماعة وعضو الكتلة البرلمانية إن هذه الخطوة تقول quot;ان الحكومة تسعى جاهدة إلى تحسين صورتها وتلميع نفسها أمام المجتمع الدولي في وقت تستشعر فيه ان المجتمع الدولي يراقب عن كثب ما يجري في البلاد مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية ثم الانتخابات الرئاسية في 2011quot;.

واعتبر القيادي في حديثه لـquot;إيلاف quot; ان quot;الصورة التي تلاعبت فيها صحيفة الأهرام التي تديرها الدولة في محاولتها لإظهار الرئيس حسني مبارك يقود المحادثات خلال محادثات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين في واشنطن أساءت الى صورة النظامquot;.

موقع مجموعة quot;ليفينغستونquot; الأميركية

وفسر ان quot;التعذيب والقمع ضد الناشطين والمعارضة السياسية وخاصة أعضاء جماعة الإخوان المسلمين كان دافعاً قوياً وراء طلب الحكومة لخدمات الشركة الانكليزية لتحسين صورتها وتوصيل رسائل إلى الجمهور الدولي لا أساس لها على ارض الواقعquot;.

وأكدت تقارير ان الحكومة المصرية تعاقدت مع شركةquot; بيل بوتينغرquot; الانكليزية المتخصصة في العلاقات العامة. بيد ان المتحدثة باسم الشركة نفت علاقة التعاقد بتلميع النظام قبل الانتخابات الرئاسية في عام 2011.

ولم يعلن مبارك عن قراره بالترشح في انتخابات الرئاسة القادمة، ما غذى من تكهنات بين المعارضة حول احتمال ترشح نجله جمال مبارك أمين لجنة السياسات في الحزب الوطني الحاكم بدلا منه. بيد ان تصريحات كثيرة صدرت عن قيادات الحزب في الفترة الأخيرة تؤكد ان مبارك هو مرشح الحزب في الانتخابات القادمة، إذا لم يقرر الرئيس غير ذلك.

وقالت المتحدثة، التي ترفع شعار quot;سمعة أفضلquot; على موقعها الالكتروني، إن الحكومة المصرية استعانت بخدمات الشركة الانكليزية quot;لمراجعة أساليب تواصل الحكومة مع وسائل الإعلام الدولية، وتقديم المشورة حول كيفية توصيل رسائل الحكومة بشكل أفضل على الصعيد الدوليquot;.

وقالت إن مصر مثل دول أخرى تواجه بعض المشاكل الخطرة لكن الحكومة حققت تقدما في السنوات الأخيرة مثل الإصلاحات السياسية والاقتصادية، والتي لم تقدم بشكل صحيح للعالمquot;.

وقد كانت مصر عاملا مشتركا في تقارير دولية عديدة أجمعت على كونها واحدة من أفضل الاقتصاديات العالمية التي نجت من آثار الأزمة المالية بفضل النمو الاقتصادي المطرد وإصلاحاتها الهيكلية. وخلص تقرير اخير صادر عن بنك quot;ستاندرد تشارتردquot; الى وضع البلاد quot;من بين الفائزين في النظام العالمي الجديد الناشئquot;.

وصنفها البنك الدولي في تقريره الأخير كإحدى أفضل الدول في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي نجت من آثار الأزمة المالية العالميةquot;.بيد ان هذا النمو لم يستشعره قطاع كبير من الشعب، وتواجه الحكومة مهمة شاقة في إقناع الناس بهذه المؤشرات الايجابية. وتضع شركات عالمية أخرى مصر ضمن قائمة عملائها مثل مجموعة quot;ليفينغستونquot; الأميركية الشهيرة.