قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد مستشار الرئيس السوداني أن قضية quot;إبييquot; تشكل محوراً رئيساً في تحقيق السلام في البلاد.


الخرطوم: أكد الدكتور غازي صلاح الدين مستشار الرئيس السوداني عمر البشير ومسؤول ملف دارفور، أن قضية quot;إبييquot; تشكل محوراً رئيساً في تحقيق السلام في البلاد.

وقال صلاح الدين، في تصريحات عقب لقائه السيناتور جون كيري رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس الأميركيquot; إن quot;أبييquot; تحتاج أن ينظر إليها بموضوعية مع مراعاة حقوق المواطنين كافة، وعدم تعميق الانقسام الداخلى في المجتمع من خلال قرارات غير مدروسةquot;.

وأوضح مستشار البشير أن كيري تطرق خلال اللقاء إلى قضية quot;إبيىquot;. مشددًا على أنها قضية رئيسة، وتقف عقبة في طريق السلام. مشيراً إلى أن اللقاء تطرق أيضًا إلىquot; ضرورة اتباع الإدارة الأميركية الخط الصحيح فى دعم السلام في السودان، وأن تتوافق الأقوال مع الأفعال، لاسيما فيما يطرح من قبل الجانب الأميركي في توثيق العلاقات بين البلدينquot;.

من جانبه، قال السيناتور الأميركي، إن اللقاء تطرق لعدد من القضايا، بما فيها مسألة الاستفتاء في جنوب السودان، وتحقيق السلام فى دارفور. على صعيد متصل اجتمع علي عثمان محمد طه نائب الرئيس السوداني مساء اليوم مع كيري، حيث بحث معه تطورات عملية السلام في السودان بالنظر إلى الاستعدادات الجارية لإجراء الاستفتاء وجهود حل القضايا العالقة في اتفاقية السلام الشاملة.

وكان رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي قد وصل إلى الخرطوم في وقت سابق اليوم في زيارة تستغرق أيامًا عدة، يلتقي خلالها عددًا من المسؤولين السودانيين لمناقشة جملة القضايا المطروحة في ما يتصل بتنفيذ ما تبقي من اتفاقية السلام الشامل، خاصة القضايا العالقة، التي من أبرزها قضية quot;إبييquot; وترسيم الحدود.