قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: أعرب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان عن أمله في أن ينجح اجتماع شريكي اتفاق السلام الشامل حول منطقة quot;ابييquot;، الذي تستضيفه أديس أبابا برعاية أميركية، في إيجاد التفاهم وتحقيق سلام عادل لأهل المنطقة وألا يكون على حسابهم.

ودعا الدكتور قطبي المهدي أمين أمانة المنظمات بالمؤتمر الوطني إلى إزالة ما وصفه بالكثير من المظالم التي وقعت على قبائل quot;المسيريةquot; وممارسات لجنة ابيي.

يذكر ان اجتماعات الشريكين quot;المؤتمر الوطني والحركة الشعبيةquot; كانت قد بدأت أمس في اديس ابابا وتستمر خمسة أيام تحت رعاية المبعوث الأميركي اسكوت جرايشن لحسم ملف quot;ابييquot;، وتستهدف المفاوضات الاتفاق على كيفية إدارة استفتاء في كانون الثاني- يناير المقبل، يحدد فيه سكان quot;ابييquot; الغنية بالنفط والمتنازع عليها ما إذا كانوا سينضمون بإقليمهم إلى الشمال أم إلى الجنوب.