قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أجرى الملك عبدالله بن عبد العزيز مزيدا من الفحوصات الطبية،بعد شعوره بآلام في الظهر صباح اليوم.


الرياض: أعلن الديوان الملكي السعودي ، أن العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز، شعر بالآم في الظهر صباح يوم الجمعة، فقام بإجراء مزيد من الفحوصات الطبية بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض.

وتبين أن بعد إجراء الفحوصات اللازمة أن الإنزلاق الغضروفي الذي أعلن عنه في وقت سابق،سببه تجمع دموي أدى إلى الضغط على الأعصاب المجاورة للإنزلاق.

وغادر الملك عبدالله المستشفى بعد ظهر اليوم الجمعة، بعد أن نصحه الفريق الطبي بالراحة والمتابعة.

وكان العاهل السعودي ظهر في أول أيام عيد الأضحى، أثناء استقباله عددا كبيرا من الأمراء والوزراء والمسئولين والمواطنين، حيث طمأنهم على صحته وشكر الشعب السعودي اهتمامه وسؤاله الدائم عنه.