قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تواجه وزارة الداخلية البريطانية ضغوطا لمنع زيارة قس أميركي حاول حرق القرآن إلى لندن.


لندن: قالت صحيفة الأوبزرفر إن وزيرة الداخلية البريطانية تيريسا ماي تواجه ضغوطا كبيرة للتدخل لمنع زيارة القس الأمريكي تيري جونز والذي هدد في سبتمبر/ أيلول الماضي بحرق نسخ من المصحف إلى بريطانيا.
ونقلت شبكة بي بي سي عن الصحيفة قولها أن رابطة الدفاع الانجليزية أعلنت أن جونز سيلقي خطابا ستقيمه الرابطة ذات النزعة اليمينية في فبراير/ شباط المقبل.

وأكد القس المشهور بعدائه للإسلام أنه سيزور بريطانيا للمشاركة فيما أسماه quot;أكبر مظاهرة حتى الآنquot;.
وأضاف البيان المنشور على موقع القس الأمريكي على الانترنت أنه سيلقي خطابا ضد quot;الشياطين والدمار الذي يحققه الإسلامquot; وسيدعم الجهد ضد quot;أسلمة بريطانيا وأوروباquot;.

وكان جونز قد تخلى عن خطة لحرق نسخ من المصحف في ذكرى هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول وذلك بعد تعرضه لضغوط دولية واسعة.
ووصف أوباما في حينها خطة حرق نسخ من المصحف بأنها كانت أداة تجنيد قوية في يد القاعدة.

وأشارت الصحيفة إلى أن منظمة quot;أمل لا كراهيةquot; في بريطانيا أصدرت بيانا طالبت فيه تيريسا ماي بضرورة منع هذه الزيارة