قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جاكرتا: تظاهر المئات من المسلمين المتشددين الجمعة امام مقر السفارة الاميركية في جاكرتا مهددين باعلان quot;الجهادquot; في حال نفذت كنيسة اميركية مشروعها القاضي باحراق نسخة من القرآن على الملأ في 11 ايلول/سبتمبر.

وكانت كنيسة quot;دوف وولد اوتريتش سنترquot; المعمدانية في فلوريدا اعلنت انها تعتزم حرق نسخة من القرآن في الذكرى التاسعة لاعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر 2001. وحذر المتظاهرون من انه في حال نفذت هذه الكنيسة الاميركية مشروعها فان ردة فعل المسلمين ستكون خارجة عن السيطرة في العالم اجمع وقد يصل الامر الى حد اعلان الجهاد.

وقال روني رسلان القيادي في حزب التحرير وهو مجموعة اسلامية متطرفة منتشرة في اماكن عدة حول العالم ان quot;لا احد سيكون بمقدوره السيطرة على ردة الفعل تلكquot;. واضاف quot;ندعو الحكومة الاميركية والمسؤولين المسيحيين لتعطيل المشروع الشيطاني لهذه الطائفة الصغيرة، انه اهانة للاسلام ولمليار ونصف المليار مسلم حول العالمquot;.

وعلى وقع صيحات التكبير تجمع المتظاهرون امام السفارة الاميركية في جاكرتا رافعين لافتة كتب عليها quot;الموت لمحرقي القرآنquot;. وتقول كنيسة quot;دوف وولد اوتريتش سنترquot; التي يبلغ عدد اتباعها حوالى ستة الاف شخص، على صفحتها على موقع فيسبوك ان quot;الاسلام دين شيطانيquot;. واندونيسيا هي اكبر بلد مسلم في العالم حيث يبلغ عدد سكانها 200 مليون نسمة.