قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يبيّن استطلاع للرأي أن الفرنسيين يعتبرون كارلا بروني- ساركوزي في صدارة quot;الشخصيات التي تريد صفعهاquot; وسط النجوم، وحصلت الموديل- المغنية الإيطالية الأصل على 52% من اصوات quot;الصافعينquot; بينما احتل الممثلان السينمائيان ألان ديلون وجيرار ديبارديو المركزين الثاني والثالث.

كارلا بروني
لندن:
كارلا بروني - ساركوزي، سيدة فرنسا الأولى، ليست غريبة على إثارة الجدل. ورغم سلسلة من laquo;الفضائحraquo; التي تولت فيها دور البطولة، فقد حافظت على شعبيتها بشكل أو آخر.
لكن يبدو أن حسن الطالع هذا أتى الى الختام إذ تصدرت بروني استطلاعا للرأي أظهر ان الفرنسيين يعتبرونها في صدارة laquo;الشخصيات التي تريد صفعهاraquo; وسط النجوم. وحصلت الموديل - المغنية الإيطالية الأصل على أصوات 52 في المائة من أصوات laquo;الصافعينraquo;، بينما احتل الممثلان السينمائيان ألان ديلون وجيرار ديبارديو المركزين الثاني والثالث على التوالي، متبوعين بالنجم السينمائي (الكروي سابقا) إريك كانتوناه.
ووفقا لمجلة laquo;فيه إس ديهraquo; التي أجرت الاستطلاع، فإن هبوط شعبية بروني - ساركوزي يعود في جزء منه الى laquo;أسلوب حياتها البرجوازي في برج عاجيraquo;، وفي جزء آخر لأنها - بأسلوب حياتها هذا نفسه - تذكر الفرنسيين - والجمهوريين خاصة - بماري انطوانيت.
ووجد الاستطلاع أيضا أن شعبية بروني - ساركوزي تنخفض بشكل خاص وسط النساء. وقالت المجلة إن مرد هذا على الأرجح هو laquo;الإحساس بأن فكرة المغنية كجزء مكمّل لصورة الرئيس والرئيس كجزء مكمّل للمغنية فكرة مثلى بحيث تصبح غريبة على الواقع الملموس وتعتبر بالتالي مزيفة على نحو ماraquo;.
وتصدرت النساء ايضا قائمة laquo;الشخصيات التي تريد صفعهاraquo; وسط الساسة. فاحتلت المركز الأول سيغولين رويال، مرشحة الحزب الاشتراكي للرئاسة في الانتخابات الأخيرة والأولى التي تحقق هذا السبق في فرنسا. وتبعتها وزيرة الداخلية الحالية بريس اورتيفو في الثاني وبطلة اليمين المتطرف الجديدة مارين لوبن في الثالث. وجاء هذا الترتيب بمثابة أنباء سارة نسبيا للرئيس نيكولا ساركوزي لأنه احتل المركز الرابع وإن كان بنسبة 63 في المائة.
رويال
ويذكر أن رويال (57 عاما) تتمتع بشعبية كبيرة وسط الناخبين اليساريين. لكن عديدين آخرين يعتقدون أنها laquo;متعالية وآمرة ناهيةraquo;. وكان أشهر ما وصفت به ما كتبه المؤلف والصحافي فيليب موراي وجاء فيه أن laquo;ابتسامتها متخشبة... من ذلك النوع الذي لا أتمنى رؤيته في غابة ذات ليلة دهماءraquo;.
وبعد أداء مزر للمنتخب القومي الفرنسي في منافسات كأس العالم 2010، فلا غرو أن يتصدر اثنان من أعضائه قائمة laquo;الشخصيات التي تريد صفعهاraquo; وسط الرياضيين. وهذان هما اللاعب فرانك ريبيري، أحد قادة laquo;إضرابraquo; المنتخب الشهير في جنوب افريقيا، وريمون دومينيك، مدرب المنتخب. وتقاسم الاثنان المركز الأول بنسبة 68 في المائة لكل منهما.
ألان ديلون مع ابنته أنوشكا
جيرار ديبارديو