قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أمر الرئيس الفرنسي عناصر الشرطة بفك الطوق عن كافة مستودعات المحروقات التي يعطلها المضربون.


باريس: اعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الاربعاء انه امر بفك الطوق عن كافة مستودعات المحروقات التي يعطلها المضربون في اطار الاحتجاجات على مشروع اصلاح نظام التقاعد، quot;بهدف العودة باسرع ما يمكن الى الوضع الطبيعيquot;.

وقال ساركوزي اثناء اجتماع مجلس الوزراء quot;يشكل النقل بالنسبة لملايين من مواطنيننا قضية حيوية. ان الامر يتعلق هنا بحرية اساسية. وفي الايام الاخيرة وجد الكثير من الفرنسيين ان حياتهم اليومية اضطربت بسبب مشاكل في التزود طالت قسما من محطات الوقودquot;.

واكد quot;لقد اصدرت اوامري امس (الثلاثاء) لفك الطوق عن كافة مستودعات المحروقات بهدف العودة باسرع وقت ممكن الى الوضع الطبيعيquot;. وقامت قوات الامن بفك الطوق عن ثلاثة مستودعات في غرب فرنسا في هدوء ليل الثلاثاء الاربعاء.

وحذر وزير الداخلية بريس اورتوفو الاربعاء من ان قوات الامن ستواصل quot;فك الطوق عن المستودعات كلما كان ذلك ضرورياquot;. واصيبت مصافي فرنسا ال12 بالشلل وضرب طوق على العديد من المستودعات لفترة وجيزة احيانا، في اطار تحركات اصبحت اهم وسيلة ضغط على الحكومة في النزاع حول مشروع اصلاح نظام التقاعد.

واضطرت فرنسا الى اللجوء الى احتياطيها الاستراتيجي من النفط في حين تشكلت طوابير في محطات الوقود خشية انقطاع المحروقات. وبلغ عدد المستودعات التي كانت معطلة الثلاثاء 20 من 219 في حين كانت اربعة آلاف محطة وقود من 12500 quot;في انتظار الامداداتquot;، بحسب وزارة البيئة والطاقة.