قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بوغوتا: اعتبرت الامم المتحدة الاثنين ان الانتخابات التشريعية التي جرت الاحد في كولومبيا تمت في quot;مناخ عام من الهدوءquot; تميز بتراجع اعمال العنف.

وقال مكتب الامم المتحدة لحقوق الانسان في بوغوتا ان quot;العملية الانتخابية تمت في مناخ عام من الهدوء ووسط تراجع ملحوظ لاعمال العنف مقارنة بالانتخابات الاخيرةquot;.

ورحبت المنظمة الدولية بquot;الجهد (الذي بذلته) السلطات لمنع اعمال العنف هذهquot;، لافتة الى ان مصدرا رسميا تحدث عن عشرة حوادث ارتكبتها القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (فارك)، مقابل 71 حادثا خلال انتخابات 2006.

وقال كريستيان سالازار ممثل مكتب الامم المتحدة في بيان ان quot;هذه الانتخابات كانت الاكثر سلمية منذ اعوام عدة، ونأمل ان تجري الانتخابات الرئاسية على النحو عينهquot;.

والاحد، دعي نحو 29,8 مليون كولومبي الى اختيار 102 عضو في مجلس الشيوخ و166 نائبا وخمسة ممثلين لبلاد الانديز في البرلمان.

وتصدرت الغالبية اليمينية الحاكمة في هذا البلد النتائج الجزئية للانتخابات التشريعية، رغم الشبهات التي تحوم حول اكثر من ثمانين من اعضاء الكونغرس بالارتباط بميليشيات.