قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أنقرة: رحبت تركيا اليوم بتوقيع الحكومة السودانية وحركة التحرير والعدالة اتفاقا اطاريا لحل الصراع سلميا في اقليم دارفور غربي السودان وآخر لوقف اطلاق النار بين الطرفين. واصدرت الخارجية التركية بيانا بهذا الشأن قالت فيه ان انقرة اذ ترحب بهذين الاتفاقين فانها تعتبر ان من شأنهما ان يستقطبا باقي حركات التمرد للانضمام الى العملية السلمية في الاقليم المضطرب.

وكان ممثلون عن الجانبين الحكومي وفصائل مسلحة منضوية تحت لواء حركة التحرير والعدالة قد وقعوا في العاصمة القطرية الدوحة اتفاقا اطاريا يحدد مسار مفاوضات السلام كما وقعوا اتفاقا آخر لوقف اطلاق النار بين الجانبين مدة ثلاثة اشهر قابل للتجديد.

واعتبر البيان ان الاتفاقين اعطيا quot;خاصية مميزةquot; للمؤتمر الدولي لاعمار دارفور الذي احتضنته القاهرة الاحد الماضي معربا عن تفاؤل تركيا حيال فرص السلام في الاقليم. واكد ان تركيا ستواصل دعمها الكامل لكل الجهود التي تبذلها الامم المتحدة والاتحاد الافريقي والاطراف الاخرى المعنية لضمان السلام والاستقرار في دارفور.

وكان مؤتمر المانحين لدارفور قد عقد برئاسة تركيا ومصر وبمشاركة كافة دول منظمة المؤتمر الاسلامي الى جانب دول اخرى لبحث سبل تقديم الدعم المالي لمشاريع اعمار دارفور وانتهى بتعهدات مالية بلغ اجماليها حوالي 850 مليون دولار. وتعهدت تركيا خلال المؤتمر بتقديم تبرع بقيمة 70 مليون دولار مخصصة لمشروعات توفير المياه والزراعة والتعليم علما بأنها سبق ان قدمت تبرعات.