قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت مصر وتركيا الجهات المانحة التي اجتمعت الاحد في القاهرة الى تقديم المساعدة الضرورية لاعادة اعمار اقليم دافور الذي يشهد حربا اهلية.

دارفور: مؤتمر المانحين لاعادة اعمار دارفور تقيمه منظمة المؤتمر الاسلامي (57 عضوا) وتتراسه مصر وتركيا. ودعا وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط المشاركين في المؤتمر الى تقديم وعود بمساعدات كبيرة.

وقال ابو الغيط في افتتاح المؤتمر ان quot;مشكلة دارفور هي في شكل اساسي مشكلة تنمية. نحن مقتنعون بان المفتاح هو تحسين التنمية ومستوى الحياة بالنسبة الى المواطن في دارفورquot;. وشدد نظيره التركي احمد داود اوغلو على ان السلام في دارفور quot;لن يتحقق فقط عبر اتفاقات سياسية بل ايضا عبر مساعدة انسانية ومن اجل التنميةquot;.

ويمثل السودان في المؤتمر المتمرد السابق والمستشار الرئاسي مني ميناوي، اضافة الى وزراء ومسؤولين كبار. ودعيت الى المؤتمر نحو عشرين دولة غير عضو في منظمة المؤتمر الاسلامي ونحو خمسين مؤسسة دولية ومنظمة غير حكومية.

وسيحاول المؤتمر جمع ملياري دولار من المساعدات على شكل هبات او قروض، على ان يستخدم هذا المبلغ في تمويل سلسلة طويلة من المشاريع التي تم تحديدها بالتشاور مع حكومة الخرطوم في مجالات الزراعة والمياه والصحة والتربية.