قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: عبر وزير المالية الإسرائيلي يوفال شتاينيتس مجددا عن تمسك إسرائيل بهضبة الجولان السورية التي احتلتها عام 1967 ، زاعما بأن هضبة الجولان جزء من إسرائيل، ولا يمكن الدفاع عنها بدونها . وادعى شتاينيتس في تصريح له أن سورية تشجع العمل المسلح وتقوم بتطوير ما أسماه بأسلحة دمار شامل.

وكان قادة اسرائيليون قد سبقوا وزير المالية بوصفهم هضبة الجولان بأنها ذخر استراتيجي لإسرائيل.

يذكر ان الجمعية العامة للأمم المتحدة تجدد سنوياً مطالبتها إسرائيل بالانسحاب من كامل هضبة الجولان السورية حتى خط الرابع من حزيران- يونيو عام1967 تنفيذا لقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وتؤكد على عدم جواز اكتساب الأراضي بالقوة وفقاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة .

وتؤكد سورية باستمرار أن تحرير الجولان من الاحتلال الإسرائيلي أمر حتمي ولن تتخلى عن حقها المشروع باستعادته.