قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لا تتوقع إيران أي عقوبات قد تفرض عليها بسبب برنامجها النووي، فيما اتفقت مع البحرين على تزويد المنامة بالغاز الطبيعي.

المنامة: اعلن مساعد نائب الرئيس الايراني علي اغا محمدي ان اتفاقا مبدئيا فنيا جرى بين طهران و البحرين لتزويد الاخير بالغاز الايراني وان الجانبين اتفاقا على حجم الانابيب ومازالا يتباحثان حول الاسعار النهائية والتي من المتوقع الاتفاق عليها اليوم او غدا، مشددا على ان ايران لا تتوقع اي عقوبات ستتخذ ضدها بشأن برنامجها النووي.

وقال على هامش زيارته الرسمية للمنامة quot; نحن لا تهمنا الارقام بل ان يدخل المشروع حيز التنفيذ، اما الاسعار والتكلفة فهي تعود للبحرين، وإن هناك طرف ثالث لا يحق لنا الاعلان عنه والموضوع بيد البحرينquot;.

ووصف المسئول الايراني لقائه بقيادة البحرين ومسئوليها بالايجابية والمثمرة وتصب في صالح البلدين وشعبيهما الصديقين، وشملت مجالات التعاون التجارية والعلمية والتعليمية وتنفيذ برامج لتبادل الزيارات بين كبار المسئولين، وفكرة لاقامة معرض للمنتوجات الايرانية، معلنا عن استعداد بلاده لتدريب الكوادر البشرية البحرينية وتبادل الخبرات في المجالات التعليمية عبر تدريس الطلبة وتخصيص بعثات لهم، كما نوه برؤية البحرين الاقتصادية 2030.

واكد المسئول الايراني ان أمن البحرين من أمن طهران ، مشددا على إن اللقاء الذي جمعه بوزير الداخلية البحريني ورغبته في تفعيل الاتفاقية الامنية التي سبق التوقيع عليها بين البلدين تعكس حرص القيادة البحرينية على تعزيز مختلف مجالات التعاون، مشددا ان طهران تدعم كل ما من شأنه تعزيز الامن والاستقرار في مملكة البحرين، مشيدا بدورها الدولي والفعال في استتباب الامن في المنطقة والعالم.

وردا على توقع اي ايران اي عقوبات قادمة بشأن برنامجها النووي قال المسئول الايراني quot; ايران لا تتوقع ضدها اي عقوبات ستخرج بها الاجتماعات القادمة، وننفذ سياسة الصبرquot;، مؤكدا ان الامريكيين يطرحون دائما موضوعات وافكار غير عقلانية وليس مقبولة ونحن واثقون من قدرتنا على المواجهة ولدينا الامكانيات للتعاون مع دول العالم التي نتحرك دائما للتعاون معها.