قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اقر اسحق كانمي بالترويج للقاعدة في بريطانيا لكنه نفى الدعوة لاغتيال بلير او براون.

لندن: اقر مشتبه به في الـ23 من العمر ادعى انه زعيم تنظيم القاعدة في بريطانيا بـquot;الترويج للارهابquot; لكنه نفى ان يكون دعا على الانترنت الى قتل رئيس الوزراء السابق توني بلير او الحالي غوردون براون.

وجاء في القرار الاتهامي امام محكمة في مانشستر ان اسحق كانمي الذي اعتقل في 2008 في مطار مانشستر (شمال غرب) بينما كان يستعد لركوب الطائرة للتوجه الى هلسنكي وبحوزته منشورات تحض على quot;العنفquot; وquot;الارهابquot;، اقر بالوقائع.

الا ان كانمي نفى في المقابل ان يكون قام بتهديد رئيسي الحكومة على موقع جهادي. لكن النيابة العامة اكدت انها تملك ادلة تثبت العكس، وقررت عدم توجيه هذا الاتهام اذ كان مثل هذا القرار ادى الى محاكمة quot;ليست في مصلحة الشعبquot;، بحسب القرار الاتهامي.

وسيصدر الحكم بعد اخضاع المشتبه به لكشف نفسي ولقواه العقلية.