قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تورونتو: طالب رئيس الوزراء التركي رجب طيب إردوغان اسرائيل مجدداً في تورونتو بتقديم إعتذار إلى بلاده حول هجومها على أسطول مساعدات إنسانية مما أدى مقتل تسعة من ركابه هم ثمانية أتراك وأميركي من أصل تركي.

وجدد إردوغان خلال لقاء صحافي في أعقاب قمة مجموعة العشرين مطالب تركيا الثلاثة وهي الاعتذار وتشكيل لجنة تحقيق دولية والتعويض على الاضرار ومن بينها مصادرة السفن التي ترفع العلم التركي والتي كانت متوجهة الى قطاع غزة، واخيرا الرفع الكامل للحظر المفروض على القطاع.

وقال إردوغان quot;نريد اعتذاراquot; وان quot;يتم رفع الحظرquot;. واعرب إردوغان الذي اجرى لقاء ثنائيا استمر اكثر من ساعة مع الرئيس الاميركي باراك أوباما على هامش قمة مجموعة العشرين، عن امله في ان يكون للقاء هذا الاخير المقبل في مطلع تموز/يوليو مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو تأثيرا quot;ايجابياquot; على موقف الدولة العبرية.

وشدد بشكل خاص على الرفع الكامل للحظر مشيرا الى تقارير للامم المتحدة حول نقص الغذاء والادوية ومواد البناء في غزة. وقال quot;الناس يعانون هناكquot;. وذكر إردوغان بان الهجوم الاسرائيلي تم في المياه الدولية. واضاف quot;لا احد يمكنه القول انه تم شن هجوم على اسرائيلquot;.

وقال quot;لم يتم العثور على سلاح واحد (على متن السفينة المصادرة)quot;. وقبل عشرة ايام المحت مصادر دبلوماسية تركية لوكالة الأنباء الفرنسية إلى أن أنقرة تعتزم خفص مستوى علاقاتها الدبلوماسية مع اسرائيل اذا لم تلب مجموعة الشروط التي تطالبها بها للتعويض عن هجوم 31 ايار/مايو الماضي.