قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إسلام آباد: أعلن مصدر أفغاني مطَّلع أن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن توفي في جبال تورا بورا في كانون الأول/ ديسمبر2007 نتيجة إصابته بمرض في كليته. وأفادت وكالة quot;آواquot; الإخباريَّة الأفغانيَّة في تقرير لها أمس نقلاً عن مصادر وصفتها بأنها مطلعة إن بن لادن الذي كان يعيش بكليَّة واحدة منذ 2004 توفي في أواخر ديسمبر 2007 في شرقي أفغانستان.

وأضاف المصدر أن الولايات المتحدة الأميركيَّة على علم بوفاة بن لادن لذا يعد المختصون من الأميركيِّين أشرطة فيديو بصورته وصوته ثم تبثها بهدف الوصول لأهدافهم الخاصة في المنطقة، دون أن يعطي مزيداً من التفاصيل بهذا الشأن.

في هذه الأثناء، بحث وزير العدل الاميركي اريك هولدر الاربعاء خلال زيارته المفاجئة الى افغانستان جهود مكافحة الفساد وارساء دولة القانون بعدما تم تعليق مساعدات اميركية بقيمة مليارات الدولارات بسبب القلق حول هدر الاموال.

وقال هولدر في بيان اصدرته وزارة العدل الاميركية لتعلن فيه وصوله الى كابول ان quot;مكافحة الفساد ودعم دولة القانون في افغانستان هما اولويتان بالنسبة لهذه الادارةquot;. واضاف quot;سنواصل مساعدة الحكومة الافغانية على تأسيس نظام قضائي فعال وهذا من حق الشعب الافغانيquot;.

وعلى صعيد آخر، أعلنت قوات الأطلسي أمس وفاة جندي، دون الكشف عن هويته، متأثراً بجروح أصيب بها في هجوم شرقي أفغانستان ليرفع حصيلة قتلى القوات الدوليَّة بأفغانستان إلى 102 خلال يونيو الماضي الذي يعد من أكثر الشهور دمويَّة في الحرب الدائرة ضد تمرد طالبان منذ 9 أعوام، فيما أكدت وزارة الدفاع الأفغانية ارتفاع نسبة قتلى قواتها إلى 76% خلال الشهرين الماضيين مقابل نفس الفترة من العام الماضي.