قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

nbsp;

بيروت: استقبل رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري اليوم نائب رئيس مجلس النواب الفرنسي النائب عن باريس ونائب رئيس بلديتها جان ماري لوغين الذى يزور بيروت حاليا.

وجرى خلال اللقاء بحث واستعراض الاوضاع في لبنان والمنطقة بالاضافة الى بحث العلاقات الثنائية بين البلدين.

ونقلت وكالة الانباء اللبنانية عن نائب رئيس مجلس النواب الفرنسي قوله عقب اللقاء أن رئيس الوزراء سعد الحريري أكد له أن الصعوبات التي يشهدها لبنان وكذلك المنطقة تتصل بشكل واضح بالنزاع العربي الإسرائيلي، والذي لم يحرز أي تقدم منذ سنوات.

ولفت إلى أن السياسة الإسرائيلية كانت عامل توتر كبير جدا انعكس توترا على الوضع اللبناني، في حدوده كما في انعكاساته، والانفعال المشروع الذي يثيره لدى الرأي العام اللبناني.

وقال: إن رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري أكد له خلال اللقاء أنه ينتظر فرض المزيد من الضغوط الدولية ولا سيما من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، واتخاذ مبادرات تهدف إلى كسر الجمود في الوضع الراهن.

وأضاف لوغين: في هذا الإطار، أكدت للرئيس الحريري التزام فرنسا الكامل تجاه لبنان والشعب اللبناني، فقد كنا إلى جانب لبنان في سعيه لاستعادة سيادته الكاملة وأمنه وكامل أراضيه والتوصل إلى لبنان مستقر في منطقة تكون هي الأخرى قد استعادت السلام والأمن.

وأكد ان فرنسا ملتزمة تجاه لبنان، وأنا أمثل جزءا من الرأي العام الفرنسي الموجود حاليا في المعارضة، ولكننا نرغب أن نؤكد للشعب اللبناني وممثليه، وعلى رأسهم الرئيس الحريري، أننا نساند لبنان ونرغب بمساعدته على استعادة كامل استقراره وسيادته وأمنه في بيئة لا تزال حرجة.