قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلن مسؤول في جبهة البوليساريو الاثنين لدى وصوله الى السمارة في الصحراء الغربية quot;تأييدهquot; اجراء quot;حوارquot; مع المغرب حول quot;مقترح الحكم الذاتيquot; الذي اقترحته الرباط، مؤكدا انه quot;سيدافع عن هذا الخيارquot; امام حركته.

السمارة: قال مصطفى سلمى ولد سيدي مولود (42 عاما) المفتش العام لشرطة البوليساريو وعضو الادارة العامة للشرطة quot;انا اؤيد بدء الحوار بين البوليساريو والمغرب على قاعدة مقترح الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب، وساعود الى مخيمات اللاجئين الصحراويين في تندوف (جنوب غرب الجزائر) للدفاع عن هذا الخيارquot;.

واضاف خلال مؤتمر صحافي عقده في مسقط رأسه في السمارة (200 كلم جنوب العيون كبرى مدن الصحراء الغربية) quot;لا زلت اشغل هذا المنصبquot; في اشارة الى المفتشية العامة لشرطة البوليساريو.

وتابع quot;ساعود لاحض البوليساريو على مقترح الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب لانه مناسب لمصالح الشعب الصحراويquot;.

واقترح المغرب منح حكم ذاتي واسع النطاق لهذه المنطقة التي ضمها الى اراضيه في 1975 بما في ذلك حكومة وبرلمانا محليين تحت سيادته.

ولكن جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو)، الحركة الانفصالية المدعومة من الجزائر، رفضت المقترح المغربي وجددت تمسكها بquot;حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيرهquot; عن طريق استفتاء.

واكد ولد سيدي مولود، المتحدر من قبيلة الركيبات التي تعتبر من ابرز القبائل الصحراوية، انه ترك اولاده في تندوف (حيث مقر قيادة البوليساريو) وانه quot;ينوي العودة الى هناك في غضون الايام المقبلةquot;.

واوضح المسؤول في البوليساريو ايضا انه quot;يريد القيام بدور وساطةquot; وبان مبادرته quot;محض خاصةquot; وليست quot;مهمة لحساب البوليساريوquot;.

واضاف quot;لقد انتظر شعبنا طويلا وحان الوقت لايجاد حل يناسب مصلحة وكرامة الصحراويينquot;.