قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دعا المرجع الشيعي الاعلى في العراق اية الله السيد علي السيستاني المسلمين الى ضبط النفس وعدم الاساءة الى المسيحيين.

nbsp;بالرغم من التقارير التي افادت عن تراجع القس تيري جونز عن دعوته لاحراق القرآن يوم السبت المقبل، فقدnbsp; دعا المرجع الشيعي الاعلى في العراق اية الله السيد علي السيستاني المسلمين الى ضبط النفس وعدم الاساءة الى المسيحيين داعيا الادارة الاميركية الى منع هذا quot;الفعل الفضيعquot;.

وقال السيستاني ان هذا العمل المشين لاينسجم مع وظيفة القيادات الدينية والروحية من تثبيت قيم المحبة والتعايش السلمي المبني على رعاية الحقوق والاحترام المتبادل بين اتباع مختلف الاديان والمناهج الفكرية. واشار في بيان تلقت quot;ايلافquot; نسخة منه ان الجهات المعنية في الولايات المتحدة مدعوة الى منع وقوع هذا الفعل الفظيع الذي لو وقع ستكون له عواقب غير محمودة وربما تداعيات خطيرة. واضاف ان احترام حرية التعبير عن الرأي لا يبرر السماح بمثل هذه التصرفات المخزية التي تمثل اعتداء صارخا على معتقدات الاخرين ومقدساتهم وتؤدي الى خلق بيئة مناسبة لمزيد من التوتر والصراع والعنف.
nbsp;
وعبر عن استنكارnbsp; المرجعية الدينية بشدة للاعتداء على القرآن وتأكيدها ضرورة منع وقوعه داعيا المسلمين اينما كانوا ان يتحلوا باقصى درجات ضبط النفس ولا يبدر منهم ما يسيء الى اتباع الكنائس المسيحية quot;.

من جهته طلب نائب الرئيس العراقي عادل عبد المهدي تدخل الرئيس الأميركي باراك اوباما ونائبه جو بايدن لمنع حرق القرآن الكريم في ذكرى أحداث الحادي عشر من أيلول.

جاء ذلك في رسالة وجهها عبد المهدي إلى نظيره الأميركي جو بايدن اليوم وأكد فيها أن الإقدام على حرق القرآن الكريم سيستفز مشاعر ملايين المسلمين وسيشعل موجة من الكراهية وأعمال العنف ويسعرّ الإرهاب الذي لا دين له سوى النمو بين خلافات وعصبيات أتباع الديانات السماوية.nbsp;

وشدد في رسالته على ضرورة تجنب بل منع أي عمل من شأنه أن يخدش علاقات المودة والاحترام والتسامح بين أتباع الديانات السماوية المختلفة وينمي مشاعر الكراهية والعنف والعنصرية.nbsp;