قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مدريد: اكدت وزيرة الدفاع الاسبانية كارمي تشاكون ان سفينة الصيد (فيغا 5) التي فقد الاتصال بها بشكل كامل منذ 28 ديسمبر الماضي تعرضت للخطف من قبل القراصنة قبالة سواحل موزمبيق في المحيط الهندي.

وقالت تشاكون في تصريحات صحفية اليوم ان الحكومة الاسبانية تسعى حثيثا لمعالجة الوضع في اقرب وقت ممكن وانقاذ أفراد الطاقم البالغ عددهم 24 شخصا بينهم 19 مواطنا موزمبيقيا وثلاثة اندونسيين واسبانيين اثنين.

واضافت ان السفينة شوهدت للمرة الاخيرة في 31 ديسمبر الماضي قبالة سواحل موزمبيق على بعد مئات الاميال الى الجنوب عن مكان انتشار قوات عملية quot;اتلانتاquot; الاوروبية التي تقوم بعمليات المراقبة وحماية السفن في المنطقة مشيرة الى ان ظاهرة القرصنة تعد مشكلة صعبة الزوال لانها تتغذى على حالة عدم الاستقرار التي تعيشها الصومال.

وكانت الحكومة الاسبانية استبعدت سابقا نظرية quot;الخطف على ايدي القراصنةquot; قائلة ان ذلك لا يتجاوز حدود الفرضية وان الامر مجرد quot;حادثquot; في الوقت الذي أكد فيه القائمون على عملية quot;اتلانتاquot; ان السفينة تعرضت للخطف بين موزمبيق ومدغشقر.

يذكر ان عملية أتلانتا العملية البحرية الأولى للاتحاد الأوروبي في المنطقة وتتجسد مهامها في مكافحة ظاهرة القرصنة وتأمين مرور السفن التجارية واجراء عمليات المراقبة والكشف عن التهديدات التي تتعرض لها أنشطة الحركة التجارية والملاحة البحرية الدولية.