قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: اكدت مصادر طبية السبت ان شابا يبلغ من العمر 32 سنة لقي حتفه في صدامات ليل الجمعة السبت في منطقة بواسماعيل (50 كلم غرب العاصمة). وقالت المصادر ان الشاب اكريش عبد الفتاح كان يشارك في الاحتجاجات التي اندلعت في بواسماعيل.

واضافت انه قتل في انفجار قنبلة مسيلة للدموع امامه على الارجح. وتم نقل جثة الشاب البالغ من العمر الضحية إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى القليعة غير بعيد عن مكان الحادث، حيث تعرفت عليه عائلته.

وكانت صحيفة الخبر الجزائرية ذكرت السبت ان شابا يبلغ من العمر 18 عاما قتل امس في صدامات بين متظاهرين يحتجون على غلاء المعيشة والشرطة الجزائرية في مدينة عين الحجل في محافطة المسيلة التي تبعد 300 كلم جنوب شرق الجزائر. ولم يؤكد اي مصدر رسمي الخبر.