قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وصل نائب الرئيس الاميركي جو بايدن ليل الاربعاء الخميس الى بغداد حيث سيلتقي خصوصا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.


وصل الى بغداد مساء الاربعاء نائب الرئيس الأميركي جو بايدن في زيارة مفاجئة للبحث مع القادة العراقيين تطورات سير العملية السياسية في البلاد على ضوء تشكيل الحكومة الجديدة اضافة الى انسحاب كامل القوات الاميركية من البلاد نهاية العام الحالي.

وسيجري بايدن الذي يزور بغداد للمرة الاولى منذ تشكيل الحكومة العراقية في الحادي والعشرين من الشهر الماضي مباحثات مع رؤساء الجمهورية جلال طالباني والحكومة نوري المالكي ومجلس النواب اسامة النجيفي حول تطورات العملية السياسية في العراق. كما ينتظر ان يناقش بايدن مع زعيم القائمة العراقية اياد علاوي تشكيل المجلس الوطني للسياسات الاستراتيجية الذي سيتراسه بعد انجاز قانون هذا المجلس وقرب عرضه على مجلس النواب للمصادقة عليه .

ومعروف ان بايدن هو صاحب مشروع تقاسم السلطة في العراق بين المالكي وعلاوي زعيمي اكبر قائمتين فائزتنين في الانتخابات النيابية الاخيرة التي جرت في اذار (مارس) الماضي.

وكانت آخر زيارة لنائب لبايدن إلى بغداد قد جرت في 30 آب (أغسطس) من العام الماضي وناقش خلالها مع المسؤولين العراقيين في حينها موضوع تأخر تشكيل الحكومة العراقية والانسحاب الأميركي من البلاد سبقتها زيارة قام بها في الثالث من تموز (يوليو) من العام الماضي أجرى خلالها مباحثات مع الأطراف العراقية ذكر حينها انه وضع الخطوط العريضة للتحالفات التي ستشكل الحكومة.

وتأتي زيارة بايدن في وقت يشهد فيه العراق سباقا عربيا من جهة وآخر إيرانيا على النفوذ فيه في حين تظهر التطورات السياسية التي يشهدها العراق تراجعا في الدور الأميركي الذي من المتوقع أن يكون في أدنى مستوياته مع بداية العام المقبل مع انسحاب آخر جندي أميركي من العراق.