قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

فيما رفض مسؤولون في ادارة اوباما التعليق على قرار الافراج عن اسانج، اكد بايدن ان التسريبات لم تحدث أضرارا جسيمة.


واشنطن: قال نائب الرئيس الاميركي جو بايدن ان تسريبات موقع ويكيليكس لم تتسبب في اضرار quot;جسيمةquot; على السياسة الاميركية الخارجية رغم الاحراج الذي تسبب به نشر الاف البرقيات الدبلوماسية السرية.

وجاءت تصريحات بايدن تعليقا على تداعيات تسريبات ويكيليكس، في مقابلة مع شبكة ام اس ان بي سي بثت الخميس وسجلت قبل يوم في الامم المتحدة حيث ترأس اجتماع مجلس الامن حول العراق.

وقال بايدن ردا على سؤال حول تسريبات ويكيليكس quot;لا اعتقد انها تسببت باضرار جسيمةquot;.

واضاف quot;بعض البرقيات التي نشرت حول العالم محرجة (...) ولكن لا شيء منها يمس جوهر العلاقة والتي يمكن ان تجعل بلدا آخر يقول لنا لقد كذبوا علينا، نحن لا نثق بهم، انهم لا يتعاملون معنا بنزاهةquot;.