قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: ذكرت صحيفة يديعوت احرونوت الجمعة ان الجيش الاسرائيلي سيبدأ جمع اسلحة المستوطنين بسبب الوضع الهادئ في الضفة الغربية ووسط مخاوف من استخدامها ضد الفلسطينيين. وتشمل هذه الخطوة مئات الاسلحة التي اعطاها الجيش الاسرائيلي للمستوطنين في بداية الانتفاضة الثانية في ايلول/سبتمبر 2000 .
ولم يؤكد الجيش الاسرائيلي على الفور المعلومات التي اوردتها الصحيفة وتفيد كذلك ان تعليمات في هذا الشأن صدرت الى ضباط الامن في المستوطنات داخل مدينة الخليل وحولها. وقالت الصحيفة ان القرار اتخذ بسبب تحسن الوضع الامني في السنتين الاخيرتين وبسبب تزايد سرقة الاسلحة من المستوطنات.
واضافت انه من الاسباب الاخرى لسحب الاسلحة مخاوف من لجوء المستوطنين الى اطلاق النار على اي فلسطيني يعتبرونه تهديدا. وحسب الصحيفة، اعطي مسدس واحد لكل عشرة مستوطنين في بداية توزيع الاسلحة، لكن في الواقع هناك كميات اكبر.
ونقلت الصحيفة عن مصدر عسكري قوله ان quot;عملية الخليلquot; هذه ستطبق في جميع انحاء الضفة الغربية. وقال quot;يجب ان نتذكر ان الوضع في السنتين الاخيرتين اصبح اكثر هدوئا واذا دعت الحاجة سنعيد الأسلحة الى السكان مع المراقبة طبعاquot;.