قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: رحبت منظمة مراسلون بلا حدود الجمعة بمغادرة الرئيس التونسي زين العابدين بن علي ودعت quot;خلفاءه الى طي صفحة الديكتاتوريةquot;. وقالت المنظمة في بيان ان quot;متصيدا لحرية الصحافة رحلquot;.

واضاف البيان الذي حمل توقيع جان فرانسوا جوليار الامين العام للمنظمة انه quot;طوال 23 عاما مارس زين العابدين بن علي السلطة بدون مشاركة، لم يتسامح مع اي صوت ناقد ولم يتردد في ارسال منتقديه الى السجون. يجب ان يؤدي رحيله الى قطيعة كاملة مع سنوات القمعquot;. وتابع البيان ان quot;المنظمة تدعو علنا خلفاء زين العابدين بن علي الى طي صفحة الديكتاتوريةquot;.

وقالت مراسلون بلا حدود ايضا في بيانها ان quot;حرية الاعلام وتعددية الرأي يجب ان تصبح اخيرا امرا واقعا في تونس. يجب اطلاق سراح جميع سجناء الرأي من دون تأخير. بهذه البادرة القوية يمكن للمواطنين التونسيين وللمجتمع الدولي ان يؤمنوا بمستقبل ديموقراطي قريب في تونسquot;. وغادر الرئيس زين العابدين بن علي تونس الجمعة الى جهة غير معلومة، فيما اعلن رئيس الوزراء محمد الغنوشي تولي السلطة موقتا بعد اسابيع من الاحتجاجات الدامية.