قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: طالبت القيادة العسكرية الاميركية لشمال افريقيا والشرق الاوسط واسيا الوسطى بـquot;تدابير تصحيحيةquot; على الارض بهدف تفادي تكرار الخطأ الذي ارتكبه الحلف الاطلسي، وادى الى مقتل 24 جنديا باكستانيا في تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال الجنرال جيمس ماتيس في بيان للقيادة صدر الاثنين ان على القوات quot;توضيح مسائل القيادة والمسؤوليات واليات العملquot;.

وتم اعطاء التعليمات للجنرال جون الن، قائد القوة الدولية في افغانستان (ايساف)، وذلك بعد بضعة ايام من صدور نتائج التحقيق في شان الغارة التي استهدفت موقعا او موقعين للجيش الباكستاني في 26 تشرين الثاني/نوفمبر. ووقع الحادث على الحدود بين افغانستان وباكستان.

وفي ما يتجاوز السعي الى quot;تحسين الثقة المتبادلةquot; مع الجيش الباكستاني، دعا ماتيس الى quot;كشف كامل لكل المواقع والمنشآت في المنطقة الحدوديةquot; بين البلدين. ورفض الجيش الباكستاني الجمعة النتائج التي توصل اليها التحقيق الاميركي.

ولا تزال واشنطن تشدد على علاقتها quot;البالغة الاهميةquot; مع اسلام اباد. لكن صحيفة نيويورك تايمز نقلت الاحد عن مسؤولين اميركيين ان ادارة الرئيس باراك اوباما تتوقع ان يتواصل التعاون مع باكستان ضد التطرف الاسلامي في شكل محدود.