قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الأمم المتحدة: حثت الأمم المتحدة جنوب السودان على اتخاذ كل التدابير اللازمة لحماية المدنيين في ولاية جونقلي بعد ورود تقارير تفيد باستعداد آلاف الشباب المسلحين للاعتداء على قبيلة منافسة .

وقالت الممثلة الخاصة للأمين العام رئيسة بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان quot; أونميس quot; هيلدا جونسون quot;إنني قلقة للغاية من تقارير تفيد باعتداء وشيك على المدنيين في ولاية جونقلي، وعلى الحكومة أن تتحرك الآن لتجنب هذه المأساةquot;.
وكانت طائرات تابعة للبعثة قد رصدت خلال الأيام القليلة الماضية تحركات لآلاف الشباب المسلحين من قبيلة لو نوير وهم يستعدون لشن هجوم على قبيلة المورلي في ولاية جونقلي.

وأكدت جونسون أن المسؤولية الأساسية في حماية المدنيين تقع على عاتق الحكومة، مضيفة أن quot; أونميس quot; قد عززت من قواتها في المناطق الرئيسية في جونقلي وتقوم بدوريات منتظمة لدرء أي عنف محتمل.

وقالت جونسون : quot;إن الوقت يمضي والحكومة بحاجة إلى أن تضاعف جهودها لمنع وقوع أي مأساة واندلاع العنف، وعلى كل الجنوبيين وضع السلام والاستقرار في أولويات اهتمامات بلدهم الجديد قبل أي مخاوف ومصالح أخرىquot;.
يذكر أن أونميس دعت خلال الأشهر الماضية مرارا لإنهاء العنف العرقي في المنطقة ونشرت جنودها للحد من النزاع الدائر بين المورلي والنوير والدينكا، كما قامت البعثة بالتوسط لإجراء عملية مصالحة بين المجتمعات المختلفة ودعم عملية السلام .