قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تعرّض قسم من الحدود الشمالية لإسرائيل لخطر تسلل بعدما قام شخصان بسرقة كابل للاتصالات العسكرية.


القدس: أعلنت ناطقة باسم الجيش الإسرائيلي الثلاثاء أن قسمًا من الحدود الشمالية لإسرائيل تعرّض لخطر تسلل بعدما قام شخصان بسرقة كابل للاتصالات العسكرية.

وأكدت هذه الناطقة لوكالة فرانس برس أنه quot;تم توقيف مدنيين إسرائيليين الجمعة فيما كانا يحاولان سرقة أحد كابلات الاتصالات المجهز بها السياج الأمنيquot; على الحدود الفاصلة بين إسرائيل ولبنان. وأضافت quot;تم تسليم الرجلين إلى الشرطة، كما تم إصلاح الكابل المذكور على الفورquot; مشيرة إلى quot;ان الحدود (مع لبنان) هي تحت المراقبة المستمرةquot;.

وذكرت صحيفة يديعوت احرونوت ان السارقين تمكنا من الاستيلاء على كابل نحاسي بطول ثلاثة كيلومترات يدخل في نظام الانذار المبكر للجيش الاسرائيلي، ويقع قرب قرية الغجر، بدون ان يوضح كيف حصل ذلك.

وقالت الصحيفة ان هذه السرقة اوقفت لفترة وجيزة عمل نظام الانذار المبكر في هذا القطاع، وان الجيش الاسرائيلي قام على الفور بالاصلاحات المطلوبة قبل كشف هوية السارقين وتوقيفهما بعد ساعات من ذلك. واضافت يديعوت انه تمت استعادة الكابل الذي يقدر بمئات الاف الدولارات.