قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيروبي: إحتشد آلاف المتظاهرين الجمعة في جيبوتي، بدعوة من أبرز تحالف للمعارضة، للاحتجاج على نظام الرئيس اسماعيل عمر جيلة.

وافاد شهود تم الاتصال بهم هاتفيا من نيروبي، ان المتظاهرين الذين احتشدوا في ستاد بالعاصمة قرب وزارة الداخلية، تحت رقابة عدد كبير من عناصر الشرطة، كتبوا على لافتات quot;اخرج يا عمر اسماعيل جيلةquot;.

وقد بدأت التظاهرة في الساعة 14,00 (11,00 ت غ) وتخللتها خطابات لمسؤولين في الاتحاد من اجل التداول الديمقراطي ابرز تحالف للمعارضة الذي دعا الى التظاهرة.

وكانت التظاهرة التي شكل الشبان والطلبة القسم الاكبر من المشاركين فيها، هادئة ولم يبلغ عن وقوع أي حادث في فترة بعد الظهر، فيما كان عدد من المشاركين يذكرون بالثورتين التونسية والمصرية.

وقال رئيس الاتحاد من اجل التداول الديمقراطي اسماعيل جيدي حرد ان هذه التظاهرة quot;السلميةquot; تستهدف quot;القول لا للولاية الثالثةquot; للرئيس جيلة الذي تعتبر quot;حصيلة حكمه سلبية بالكاملquot;.

يذكر ان تظاهرات المعارضة هذه نادرة في جيبوتي، البلد الاستراتيجي الصغير في القرن الافريقي، حيث عدل الرئيس المنتهية ولايته الدستور اواخر 2010 للترشح الى ولاية ثالثة في الانتخابات الرئاسية المقررة في الثامن من نيسان/ابريل المقبل.