قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: نددت منظمة العفو الدولية ليل الاثنين الثلاثاء بquot;حملة اخفاءات قسريةquot; تقوم بها القوات الموالية للعقيد معمر القذافي في ليبيا. وجاء في بيان للمنظمة التي تدافع عن حقوق الانسان ومقرها باريس، ان quot;القوات الليبية الموالية للعقيد معمر القذافي تقوم بحملة اخفاءات قسرية في محاولة لسحق المعارضة المتصاعدة لنظامهquot;.

وتحققت المنظمة من quot;اكثر من ثلاثين حالة لاشخاص اختفوا حتى قبل بدء الاحتجاجاتquot; في 15 شباط/فبراير. واوضحت هذه المنظمة غير الحكومية التي اعلنت ان هذه العمليات استهدفت ثوارا، ان الرقم لا يمثل بدون شك الا quot;نسبة قليلة من عدد كبير من الاشخاص الذين اعتقلوا او اختفواquot; خلال الاسابيع الماضية.

وحسب مالكولم سمارت، مدير منظمة العفو الدولية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا، فان quot;سياسة منتظمةquot; تنفذ وتقوم على quot;اعتقال اي كان يشتبه بانه معاد لنظام العقيد القذافي واحتجازه وعدم السماح له بالاتصال بالخارج ونقله الى معاقل (موالية للقذافي) في غرب ليبياquot;، حسب البيان. واشار البيان الى انه quot;نظرا لظروف عمليات الاخفاء القسرية هذه، توجد كل الاسباب للاعتقاد بان هناك خطرا حقيقا على ان يكون هؤلاء الاشخاص قد تعرضوا للتعذيب وسوء المعاملةquot;.