قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: قال الرئيس الصيني هو جين تاو اليوم ان بكين تعتقد بأن قرار مجلس الأمن الدولي بشأن ليبيا يهدف الى الحد من العنف وحماية المدنيين.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن هو جين تاو القول خلال اجتماع مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في بكين ان quot;الحوار والسبل السلمية الأخرى تعتبر حلولا نهائية للمشاكلquot;.

وأضاف معلقا على القضية الليبية ان التاريخ اثبت بأن استخدام القوة ليس حلا للمشاكل بل سيجعلها اكثر تعقيدا.

وذكر انه quot;اذا أسفر التحرك العسكري عن كوارث للمدنيين وتسبب في خسائر انسانية فانه بالتالي يتناقض مع هدف قرار الأمم المتحدةquot;.

وشدد على دعم الصين للجهود السياسية الرامية الى تخفيف حدة التوتر في ليبيا قائلا quot;ان الصين تدعو الأطراف المعنية الى الوقف الفوري لاطلاق النار والبحث عن سبل سلمية لحل المشاكل وتجنب سقوط المزيد من الضحايا المدنيينquot;. من جانبه قال ساركوزي ان فرنسا تأمل أيضا في حل الأزمة الليبية من خلال الوسائل السياسية والدبلوماسية.

وكانت بريطانيا استضافت أمس مؤتمرا دوليا لمناقشة الوضع في ليبيا واطلاق عملية سياسية لحل الأزمة الحالية في البلاد.

ووصل ساركوزي بعد ظهر اليوم الى بكين لحضور ندوة بشأن النظام النقدي الدولي من المقرر أن تبدأ غدا في نانجينغ عاصمة مقاطعة جيانغسو شرقي الصين.