قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سلا: تدخلت قوات الامن المغربية الاثنين في سجن سلا بالقرب من العاصمة المغربية الرباط، لتفريق تجمع لسجناء سلفيين كانوا يحتجون على شروط اعتقالهم.

وقال عبد الرحيم مهاد، رئيس جمعية +النصير+ التي تدافع عن السجناء السلفيين، لوكالة فرانس برس ان quot;السجناء ومعظمهم من السلفيين احتجوا على قرار ادراة السجن حرمانهم من بعض الاشياء التي كانوا يتمتعون بها من قبل مثل الهاتف والانترنتquot;.

واضاف quot;هناك اكثر من 200 سجين سلفي في هذا السجنquot;.

وقال احد اقارب السجناء ان quot;المسؤولين عن السجن ارادوا اعتقال سجين يشتبه انه بث مؤخرا شريط فيديو على موقع يوتيوب وقد احتج سجناء سلفيين داخل السجن على هذا التصرفquot;.

وقال اخر من اقارب السجناء الذين تجمعوا خارج السجن، ان الشرطة استعملت القنابل المسيلة للدموع لتفريق السجناء السلفيين.

ومن ناحيتها، ذكرت وكالة المغربي العربي للانباء ان quot;قوات الأمن تدخلت من أجل إعادة النظامquot; مضيفة ان quot;ثمانية أفراد من قوات الأمن وحراسا بالسجن أصيبوا بجروح طفيفة خلال هذا التدخلquot;.

واضافت نقلا عن شهود عيان ان quot;معتقلين بسجن سلا أقدموا الاثنين على تعنيف خمسة حراس بهذه المؤسسة السجنية ومنعوهم من القيام بعملهمquot;.