قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اديس ابابا: اعلنت الهيئة الحكومية للتنمية في شرق افريقيا (ايغاد) ان شمال وجنوب السودان وافقا الاثنين على مواصلة مفاوضاتهما حول المسائل العالقة بينهما بعد انفصال الجنوب في التاسع من تموز/يوليو.

وسوف يعلن الجنوب انفصاله عن الشمال السبت ولكن يجب حل بعض المسائل الرئيسية بموجب اتفاق سلام شامل تم التوقيع عليه عام 2005 برعاية ايغاد.

وعقدت ايغاد، التي تضم ست دول في شرق افريقيا، قمة الاثنين في اديس ابابا شارك فيها الرئيس السوداني عمر البشير ورئيس حكومة الجنوب سيلفا كير.

وجاء في بيان ان ايغاد quot;هنأت بقوةquot; الزعيمين على quot;موافقتهما على مواصلة المفاوضاتquot; بعد التاسع من تموز/يوليو لحل كل المسائل العالقة في اطار اتفاق السلام الشامل، بما في ذلك وضع منطقة ابيي المتنازع عليها وترسيم الحدود والنفط والديون.

وكان الموفد الاميركي الى السودان برينستون ليمان وصل الى اديس ابابا لدعم المفاوضات بهدف التوصل الى ترتيبات بعد الانفصال والضغط للتوصل الى وقف لاطلاق النار في ولاية جنوب كردفان حيث استعرت المعارك منذ شهر بين الجيش والميليشيات الموالية للجنوب.

وسوف تستأنف المفاوضات هذا الاسبوع.