قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

آخر تحديث: الإثنين 25 يوليو 2011 - 14.00 غرينتش

أقرمجلس الوزراء السوري quot;مشروع قانون الاحزاب فى سوريا، وذلك في اطار ترجمة توجهات برنامج الاصلاح السياسي، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السورية سانا.هذا ووصل مسؤولين سوريين الى حمص للاستماع لمطالب الأهالي.

مظاهرة منددة بعمليات القتل في سوريا


بهية ماردينيمن القاهرة، وكالات:تواصل الاجهزة الامنية السورية الاثنين حملتها في ريف دمشق وحمص (وسط) بينما اقرت الحكومة السورية مشروع قانون لتأسيس احزاب في اطار خطة لاصلاح سياسي اعلن عنها بعيد بدء الاحتجاجات غير المسبوقة التي تشهدها سوريا منذ منتصف آذار/مارس

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان الاثنين ان quot;قوات الامن قامت امس (الاحد) باعتقال تسعة موظفين من اهالي الحجر الاسود (ريف دمشق) وعدة عمال في صحنايا (ريف دمشق)quot;.

واورد المرصد لائحة باسماء المعتقلين.

واشار المرصد الى ان quot;تظاهرة خرجت مساء امس بحي الحجر الاسود في دمشق من جامع الرحمن باتجاه شارع الثورة تطالب باسقاط النظام ردا على حملة الاعتقالات التي نفذتها الاجهزة الامنيةquot;.

واضاف المرصد ان quot;الاجهزة الامنية اعتقلت السبت نحو 26 شخصا من حي جوبر في دمشق بينما كانوا عائدين من عزاء الى بيوتهمquot;.

وشهد السبت حملة اعتقالات في احياء ركن الدين والقابون والقدم في العاصمة دمشق.

وفي حمص (وسط) التي تشهد منذ اسبوع انتشارا لقوات الجيش وحملات امنية quot;قطعت الاتصالات الارضية والخليوية صباح الاثنين عن حيي الخالدية والبياضة وانتشرت دبابات في كل أحياء المدينة الرئيسية التي خلت من المارةquot;، بحسب المرصد.

كما اشار المرصد الى quot;دخول عدد من سيارات الامن الي حي الانشاءات وتمركز الدبابات في حي باب السباع وباب الدريب والخالدية واول حي القصور وشارع الستين في البياضةquot;.

وكان اكثر من خمسين شخصا قتلوا في مدينة حمص وسط البلاد خلال الاسبوع الماضي بحسب الناشطين الذين يتهمون النظام بزرع الفتنة الطائفية بين اطياف المدينة.

وذكر رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الانسان عمار قربي لوكالة فرانس برس ان quot;الانتهاكات اليومية الواسعة التي تمارسها السلطة السورية بحق المواطنين لا تفرق بين طفل وبالغ او بين مريض وعاجزquot;.

واشار قربي الى quot;اعتقال طفل يدعى نعيم فضل (سبعة اعوام) منذ ثلاثة ايام في مدينة درعا (جنوب)quot; معقل حركة الاحتجاج.

كما لفت الى quot;استمرار اعتقال الطفل احمد ابازيد (13 عاما) منذ بداية اذار/مارسquot; مشيرا الى انه quot;كان بين اطفال درعا الذين كتبوا على الجدران +الشعب يريد اسقاط النظام+ في بداية اذار وسبب اعتقالهم وتعذيبهم نقمة الاهاليquot;.

واكد قربي ان quot;احمد لم يخرج الى الآن رغم خروج خرج جميع رفاقه من السجنquot; معربا عن قلقه quot;حول مصيرهquot;.

وقامت عناصر الامن باعتقال عضو اتحاد الكتاب العرب محمد جمال طحان (53 سنة) في حلب واستاذ كلية الشريعة بدمشق احمد الطعان وبطل الملاكمة محمود عبد القادر، بحسب قربي.

وفي هذا السياق، quot;نظم اكثر من 300 محام اعتصاما داخل قاعة المحامين في القصر العدلي في دمشق للمطالبة بالافراج عن المحامين المعتقلين ومعتقلي الرأي في السجون والمعتقلات السوريةquot;، بحسب مدير المرصد.

وكانت الحكومة السورية اقرت مساء الاحد مشروع قانون يرعى تأسيس الاحزاب وينظم عملها.

وقالت الانباء السورية الرسمية (سانا) ان هذه الخطوة جاءت quot;في اطار ترجمة توجهات برنامج الاصلاح السياسي وبهدف اغناء الحياة السياسية وتنشيطها والمشاركة في مسؤولياتها وتداول السلطةquot;.

واوضحت الوكالة ان quot;مشروع القانون يتضمن الاهداف والمبادىء الاساسية الناظمة لعمل الاحزاب وشروط واجراءات تأسيسها وترخيصها والاحكام المتعلقة بموارد الاحزاب وتمويل نشاطاتها وحقوقها وواجباتهاquot;.

ويطالب المعارضون السوريون بتعدد الاحزاب في سوريا حيث العديد من الاحزاب غير مرخص لها في حين ان غالبية الاحزاب المرخصة موالية للنظام او تدور في فلكه.

وبحسب الدستور السوري فان حزب البعث الحاكم منذ 1963 هو quot;قائد الدولة والمجتمعquot;.

وكانت السلطات السورية اقرت سلسلة اجراءات لتهدئة حركة الاحتجاج غير المسبوقة شملت خصوصا اصدار الرئيس بشار الاسد مرسوما يقضي بالغاء العمل بحالة الطوارئ المعمول بهل في البلاد منذ 1963.

كما اصدر الاسد عفوا عاما عن جميع المعتقلين السياسيين، وتشكيل هيئة quot;للحوار الوطنيquot; ولجنة لوضع قانون جديد للصحافة.

وتشهد سوريا حركة احتجاجات واسعة منذ منتصف اذار/مارس ادى قمعها من جانب السلطة الى مقتل حوالى 1500 مدني واعتقال اكثر من 12 الفا ونزوح الالاف، وفق منظمات حقوق الانسان.

وتتهم السلطات quot;جماعات ارهابية مسلحةquot; بقتل المتظاهرين ورجال الامن والقيام بعمليات تخريبة واعمال عنف اخرى.

وزير الداخلية ورئيس الأمن القومي في حمص الملتهبة

وصل الى مدينة حمص مسؤولين سوريين بغية الاستماع الى مطالب المدينة التي تشهد اضرابا عاما وتظاهرات حاشدة ، في حين اعتبر ناشطونquot; أن مطالب أهالي حمص واضحة وصريحة، ولا تحتاج الى لقاءات ونقاشات ، وما سحب الجيش والدبابات والشبيحة الا خطوة أولى منها quot;.

أكد الناشط السياسي السوري هيثم بدرخان لـquot;ايلافquot; أن اللواء محمد ابراهيم الشعار وزير الداخلية ورئيس مكتب الامن القومي هشام بختيار وصلا الى مدينة حمص ، و قالquot; انهم يقيمون حاليا في فندق سفير حمصquot; ، و أشار الى quot;أنه من المتوقع ان ينضم الى الوفد رئيس الوزراء اضافة الى القادة السياسيين في حمص وعلماء و فعاليات سياسية و اقتصادية ووجهاء وناشطين للإجتماع بهم على التوالي اليوم في فندق سفير حمص ليناقشوا مطالب المدينة quot;.

واعتبر بدرخان أن مطالب حمص واضحة وصريحة ولا تحتاج الى لقاءات ونقاشات وما سحب الجيش والامن والشبيحة الا خطوة اولى منها ، وقال انه لابد الكف عن استدعاء واعتقال كل من يحاول أن يتظاهر .

ورأى quot;أن الكرة بيد النظام ، وهناك مفترقات كثيرة، وهو يعتمد الحل الامني المتطرف حتى الان من جهةومن الجهة الاخرى يتحدث عن (الاصلاحات المزعومة) quot;، وقالquot; ان حركة الشارع لها دور كبير في نشر الوعي الثقافي والسياسي للمعارضةquot; ، وتمنى على المعارضة بكافة أطيافها quot;ان تتناسى خلافاتها وتضع قوتها في بوتقة واحدة خدمة للثورةquot; ، وطالبها quot; بالنظر الى الواقع ودراسته دراسة متأنية والابتعاد عن التطرف في طرح الخطط والشعارات والاهتمام بالعمل الميداني الدعائي وفضح النظام quot;.

ولفت الىquot; انه لابد من توحيد المعارضة واظهار المندسين فيهاquot; ، محذّراquot; اذا لم تستطع تلك القوى التي تدعي انها قيادات للمعارضة في التقارب وتوحيد العمل ووحدة الصفوف والرؤية ووضع برنامج فعلى الشرفاء صنع ذلك من انفسهم quot;، وأكد quot;لم أر في هذه القيادات ما يميزها سوى انها مدعومة ماديا واعلاميا وتنطق بكلمات ليست لها والحقيقة لنا لن اسمع العرعور وقريبا لن استمع لأهالي المؤتمرات وفزلكة المثقفين واللذين يثبتون كل يوم عدم قدرتهم على اي شئ فالطريق طويل ولنأخذ زمام المبادرة وندعم التنسيقات في الداخلquot;.

وأوضح بدرخانquot; سابقا كنا نتمنى ان تنزل النخبة الى الشارع والان نتمنى ان ترتفع الى مستوى الشارع ذاتهquot;. واعتبر أن مايجري من مؤتمرات هي مسرحيات في دمشق واخرى في استنبولquot; ,وقال quot;لن نشتكي ونبكي وعلينا الإلتزام بارادة شعبنا المختارة وبناء دولة مدنية ديموقراطية لا سيطرة فيها لطائفة على اخرى ولا لدين اومعتقد او قومية على اخرىquot;.

وقالquot; ان كان المثقفين سيستمرون في فلسفة فلسفتهم ليجعلوا من أنفسهم أبطالا مثل المسلسلات الكوميدية ، فليس لهم مستقبل في الثورة وليعملوا في جامعاتهم ومكاتبهم القانونية واستديوهاتهم quot;، وتوجه بالقول الى الصامتين quot;بعد اليوم ليس لكم حجة وكلنا لدينا عائلات واطفال واعمال ، ولا نريد الموت لأحد بل من اجل مستقبل سعيد لأطفالنا يشعرون بكبريائهم في الإنتماء الى هذا الوطن، والإنسان الحر هو الوحيد القادر على الدفاع عن الوطن لأن لديه ما يخسره ، ولا يمكن للعبد أن يحرر ارضه قبل أن يحرر نفسهquot;.

هذا وكان وزير الداخلية ترأس مساء أمس الأحد اجتماعاً للجنة الأمنية في محافظة حمص ،في حين قال المحافظ غسان عبد العال، أن حماية المواطنين داخل المدينة هي مسؤولية الحكومة، لافتا الى أنه سيتم quot;الرد بالأسلوب المناسب على المخربين الإرهابيينquot; مشيراً إلى أن مدينة حمص وأحياءها تشهد أجواء متوترة نظراً لتواجد مسلحين قال إنهم quot;ينتقلون من حي إلى آخر داخل المدينةquot;، مضيفا أن quot;قوات الجيش والأمن تقوم بمتابعتهم، وأن السلطات لن تسمح بتكرار الأحداث التي تتم في حمص حالياquot;.