قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

فينيارد هايفن: اعتبر البيت الابيض الاحد ان ايام الزعيم الليبي معمر القذافي في السلطة باتت quot;معدودةquot;، في وقت يشن الثوار الليبيون عملية في العاصمة الليبية لعزلها. وقال المتحدث باسم البيت الابيض جوش ارنست ان الرئيس باراك اوباما ابلغ صباحا بالوضع في ليبيا من جانب مستشاره لمكافحة الارهاب جون برينان.

واوباما موجود منذ الخميس في جزيرة مارثاز فينيارد في ماساشوستس (شمال شرق) حيث يمضي اجازة مع عائلته. واكد المتحدث ان quot;الولايات المتحدة على اتصال مستمر بحلفائنا وشركائنا والمجلس الوطني الانتقاليquot; الذي يمثل المعارضة الليبية.

واضاف quot;نعتقد ان ايام القذافي معدودة وان الشعب الليبي يستحق مستقبلا عادلا وديموقراطيا وسلمياquot;، مكررا الموقف المعتاد للادارة الاميركية حيال الأزمة الليبية. وتدور حاليا في العاصمة الليبية عملية لعزل القذافي وفقا للمجلس الوطني الانتقالي (الهيئة السياسية للثوار ومقره بنغازي) في الوقت الذي يقترب فيه الثوار من العاصمة من ناحية الغرب.

من جانبه، حض الرئيس الفرنسي نيكولاساركوزي الاحد الزعيم الليبي معمر القذافي على quot;تجنيب شعبه عذابات لا طائل منها عبر التخلي من دون تأخير عما تبقى له من سلطةquot;.

وجاء في بيان صادر عن الرئاسة الفرنسية ان ساركوزي طلب من العقيد القذافي quot;ان يأمر على الفور القوات التي لا تزال موالية له بالتوقف عن اطلاق النار والقاء السلاح والعودة الى ثكناتهم ووضع انفسهم في تصرف السلطات الليبية الشرعيةquot;.