قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: ذكرت تقارير هنا ان وزيرا بريطانيا كشف عن معلومات حكومية حساسة بطريق الخطأ تتعلق بملف أفغانستان بعدما غادر اجتماعا لمجلس الوزراء حاملا وثائق بطريقة يسهل بها الاطلاع على بعض محتواها.

وذكرت شبكة (سكاي نيوز) الاخباية أن وزير التنمية الدولية أندرو ميتشل غادر مقر الحكومة البريطانية في 10 دونينغ ستريت وبحوزته وثائق سرية ظهرت دون قصد أمام عدسات التلفزيون والمصورين.

وأضافت (سكاي نيوز) أن الوثائق تتضمن تعليقات بشأن خطط الرئيس الأفغاني حامد كرزاي التنحي في عام 2014 تقول ان ذلك سوف quot;يجعل من الساحة السياسة في البلاد مكانا أفضلquot;.

وبات ميتشل بذلك أحدث شخصية بارزة تضبطه عدسات المصورين حاملا معلومات وملفات سرية الا أنه لم يصدر أي تعليق حتى الآن.

وكان رئيس شعبة مكافحة الارهاب بوب كويك استقال عام 2009 بعدما أظهر بطريق الخطأ تفاصيل عملية أمنية سرية أمام عدسات المصورين.

وكان وزير الخزانة البريطاني داني الكسندر صور في نوفمبر الماضي حاملا نسخة من وثيقة حكومية تتضمن احتمالات شطب 490 ألف وظيفة في القطاع العام.

ولفتت شبكة (سكاي نيوز) الى أن الوثائق أظهرت وجود مخاوف بشأن قرار اتخذته بعض الجهات الدولية المانحة بوقف المساعدات لافغانستان.

ورجحت الوثائق أن القرار ربما quot;يزعزع استقرارquot; العمل الذي يجري تنفيذه حاليا في البلاد.