قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: أعلن سفير فلسطين لدى الامم المتحدة رياض منصور أن الفلسطينيين قد يعلنون الاثنين خيارهم حيال الطريق الذي سيسلكونه بين مجلس الامن او تصويت في الجمعية العامة للامم المتحدة للاعتراف بدولتهم الفلسطينية.

وقال منصور خلال لقاء مع الصحافيين quot;اعتقد ان الاثنين قد تعلن (القيادة الفلسطينية) عن خيارهاquot; بين مجلس الامن والجمعية العامة للامم المتحدة.

واقر بان المرور بمجلس الامن الذي يسمح لهم بان يصبحوا دولة كاملة العضوية في الامم المتحدة سوف يصطدم بفيتو اميركي. واضاف ان طريق الجمعية العامة مع تصويت بالاغلبية العادية سوف يعطي الفلسطينيين وضعا متقدما نسبة الى وضعهم الحالي quot;صفة مراقبquot;.

واوضح ان قرارا قد يتخذ الاثنين اثر اجتماع مقرر في القاهرة للجنة المتابعة التابعة لجامعة الدول العربية والتي تضم وزراء خارجية عرب.

وفي حال اختار الفلسطينيون طريق التصويت في الجميعة العامة فان فرصهم كبيرة للحصول على اغلبية مؤيدة لهم.

واشار السفير الفلسطيني الى ان هذا التصويت سيعطي فلسطين وضع quot;بلد مراقب غير عضوquot; في الامم المتحدة ولكنه يقدم للفلسطينيين صلاحيات جديدة مثل الانضمام الى منظمة اليونسكو او منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة (الفاو) او ايضا الى المحكمة الجنائية الدولية.

وقال ايضا quot;هذا امر له معنى وسوف يمنحنا حقوقا اضافيةquot;.

واكد منصور ان اي موعد لم يقرر بعد لعقد لقاء بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي سيصل الى نيويورك في 19 ايلول/سبتمبر، والامين العام للامم المتحدة بان كي مون.

وكان عباس اشار الى تاريخ 20 ايلول/سبتمبر ولكن الامم المتحدة اشارت الى ان اي لقاء بين الرجلين لم يتحدد بعد.

واكد السفير الفلسطيني ايضا ان 126 دولة ستعترف بفلسطين كدولة وسوف تضاف دول اخرى الى اللائحة خلال quot;الساعات ال24 المقبلةquot;.